مكة.. إنقاذ حياة معتمرة ستينية من تضخم شرياني ونزيف في الدماغ
مكة.. إنقاذ حياة معتمرة ستينية من تضخم شرياني ونزيف في الدماغ
أصيبت بغيبوبة مؤقتة وصداع بالغ الشدة القصوي.. أجريت العملية بمدينة الملك عبدالله

مكة.. إنقاذ حياة معتمرة ستينية من تضخم شرياني ونزيف في الدماغ

أنقذ فريق طبي من قسم جراحة المخ والأعصاب وقسم الأشعة التداخلية بمدينة الملك عبدالله الطبية بمكة المكرمة بعد إرادة الله عز وجل, حياة معتمرة تبلغ من العمر 60 سَنَة أصيبت بغيبوبة مؤقته وصداع بالغ الشدة القصوي.

وأوضح استشاري القسطرة الدماغية الدكتور فيصل الغامدي, أن الفحوصات الأولية أَثْبَتَت إصابتها بنزيف دماغي من الدرجة الثانية نتيجة تضخم شرياني لا يتعدى حجمه ٤ ملم تقرر على إثرها إجراء عملية باستخدام قسطرة لعلاج التضخم الشرياني بمشاركة فريق الأشعة التداخلية وفريق تخدير الأعصاب، حيث تم استخدام قسطرة لا يتعدى قطرها نصف ملم للوصول للتضخم الشرياني ومن ثم تم علاجه بنجاح بلفائف خاصة لمثل هذا النوع من الحالات، مؤكداً أن المريضة تماثلت للشفاء ولله الحمد في قسم العناية المركزة العصبية وخرجت من المستشفى لتلتحق ببعثتها ولله الحمد والمنة.

وأبان أن مدينة الملك عبدالله الطبية بمكة المكرمة توفر خدمة القسطرة الدماغية على مدار الساعة لعلاج مختلف الحالات التي تشمل جلطات الدماغ وتضخم شرايين الدماغ وتشوهات الأوعية الدموية الدماغية التي تستقبلها المدينة الطبية من مختلف مستشفيات منطقة مكة المكرمة والمناطق المجاورة لما تمتلكه من إمكانات وتجهيزات عالية المستوى، لافتاً إلى أن حالات القسطرة الدماغية داخل المدينة الطبية في ازدياد حسب إحصائية المركز التي بينت أنه في سَنَة ٢٠١٦ تم إجراء ٤٢ قسطرة دماغية تشخيصية و٢٣ قسطرة دماغية علاجية ليتضاعف عدد المرضى في سَنَة ٢٠١٧ ليصل إلى ٩٤ قسطرة دماغية تشخيصية و٧٨ قسطرة دماغية علاجية جميعها تمت متابعتهم بِصُورَةِ دوري ومنتظم في عيادة القسطرة الدماغية وعيادة جراحة المخ والأعصاب.

المصدر : صحيفة سبق اﻹلكترونية