توقيع 17 وثيقة في أول مشاركة للهند وباكستان بقمة شنغهاى
 توقيع 17 وثيقة في أول مشاركة للهند وباكستان بقمة شنغهاى

قَامَتْ بالأنتهاء في مدينة تشينغداو الصينية اليوم، أعمال القمة الدورية لمنظمة شنغهاي للتعاون. وفي ختامها أقر زعماء الدول الأعضاء، 17 وثيقة مختلفة.

وتميزت القمة الحالية، بمشاركة الهند وباكستان في أعمالها كعضوين كاملين، وتضم المنظمة التي تأسست في سَنَة 2001، كذلك روسيا، والصين، وكازاخستان، وقرغيزستان، وأوزبكستان، وطاجيكستان، وتحضرها الحكومة الإيرانية ومنغوليا وأفغانستان وبيلاروس، بصفة مراقب، وتوجد في منظمة شانغهاي للتعاون آلية حوار الشركاء، وتضم الآن أرمينيا وأذربيجان وكمبوديا ونيبال وانقرة وسريلانكا. ويقع مقر أمانة المنظمة في العاصمة الصينية بكين. 

وفي ختام القمة، تم التوقيع على 17 وثيقة. ومن بينها، على وجه الخصوص: خطة عمل أَثْناء 2018-2019، وتنفيذ أحكام معاهدة حسن الجوار والصداقة والتعاون بين الدول الأعضاء في المنظمة، ووثيقة التعاون في مُفَاتَلَة الإرهاب والانفصالية والتطرف لعام 2019-2021. وتم كذلك التوقيع على استراتيجية مُفَاتَلَة المخدرات من جانب الدول الأعضاء أَثْناء 2018-2023.


وأصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعه رُؤَسَاءُ الدول الأعضاء في المنظمة، وتتعلق أبرز بنوده بأزمة دمشق، ونووي إيراني، والتجارة الدولية.

المصدر : الصباح العربي