كيف تتجاوزين المشاكل الصحية والنفسية أَثْناء الحمل؟
كيف تتجاوزين المشاكل الصحية والنفسية أَثْناء الحمل؟

مع دخول المرأة وَقْتُ الحمل، تبدأ معاناتها مع المشاكل الجسدية والنفسية، طوال وَقْتُ التسعة أشهر. ولكن هنالك أَغْلِبُ السبل للتقليل من تِلْكَ المعاناة، وأن تمر شهور الحمل بسلام دون حدوث مشكلات معقدة.

المشاكل التي تعانيها الحامل

أورد اختصاصي التغذية قتيبة محيسن المشاكل التي تمر بها المرأة الحامل، وهي الأكثر شيوعاً، كذلك علي الجانب الأخر أوصى ببعض الحلول التي تخفف من معاناتها.

الغثيان والتقيؤ

يعدّ الغثيان والتقيؤ من أكثر المشاكل التي تُصَابُ منها الحامل بدرجات متفاوتة، وخاصة في الثلث الأول من الحمل. وللتخفيف من تِلْكَ الأعراض يوصي الاختصاصي بضرورة توزيع الطعام على وجبات صغيرة وعلى أوَقْاتُ متقاربة، وتوزيع شرب السوائل على مدار اليوم بدلاً من تناولها دفعة واحدة.

ويمكنها تناول رقائق البسكويت المملح، خصوصاً عند الاستيقاظ من النوم، وأخذ قسط من الراحة عند التعب لمدة ساعتين في اليوم، ومن المستحسن أن تعرف عن طريق “التجربة” ما هي الأغذية التي تسبب الغثيان والتقيؤ للتخفف من تِلْكَ الظاهرة.

وإذا استمر وضعها إلى ما بعد الأسبوع الرابع عشر من الحمل، فتصبح الحاجة إلى في غضون ذلك تَطَفُّل طبي أمرٌ محتّم.

الوحام

لسبب غير معروف حتى الآن، بيّن محسين أن الوحام مسألة تُصَابُ منها كل حامل، فكثيراً ما تشتهي تناول أطعمة كانت ترفضها قبل الحمل، ومنها الفواكه والخضراوات في غير موسمها.

ومن المعروف أن تِلْكَ الظاهرة يمكن أن تسبب تغييرات في استهلاك الأغذية لدى أولئك النساء، ولكنها لا تؤثر على تغذية الجنين.

حُرقة المعدة

تحدث الحُرقة أَثْناء الحمل عادة بسبب التغيرات الهرمونية التي تبطئ مرور الطعام عبر الجهاز الهضمي، وبسبب زيادة حجم الرحم، ما يُحدث ضغطاً على المعدة، وخاصة في الأسابيع الأخيرة من الحمل.

لهذا ينصح محيسن بتوزيع الطعام على وجبات صغيرة وعلى أوَقْاتُ متقاربة، والامتناع عن تناول الأغذية المثيرة مثل الطعام الحار، الكافيين، الشوكولاتة، الكولا والأطعمة المقلية والدسمة.

الى ذلك، ينبغي تجنب الاستلقاء بعد الأكل مباشرة، وأن تنام على وسادة مرتفعة، مع الامتناع عن ارتداء الملابس الضيقة.

الإمساك

أما الإمساك، فيعود سببه إلى تغييرات هرمونية، أو إضافة الحديد أَثْناء وَقْتُ الحمل أحياناً،

وللتخفيف منه، يوصي محيسن بوجوب الإكثار من شرب الماء، وبما يقارب 12 – 15 كوباً من السوائل في اليوم بانتظام، وتناول الخضار والفواكه الغنية بالألياف بكثرة، والخبز المصنوع من الحنطة الكاملة، والبقوليات والحبوب الكاملة، وإضافة زيت الزيتون على أَغْلِبُ الأطعمة.

المصدر : فوشيا