عمرو بدر: قانون الصحافة الجديد معادٍ للحريات
عمرو بدر: قانون الصحافة الجديد معادٍ للحريات
بدر

بدر

حجم الخط: A A A

حنان حمدتو

10 يونيو 2018 - 11:52 ص

أخبار متعلقة

#
#
#
#

انتقد عمرو بدر الكاتب الصحفى وعضو مجلس نقابة الصحفيين، قانون تنظيم الصحافة والإعلام  المنتظر الموافقة عليه من قبل مجلس النواب المصرى اليوم الأحد، مشيرًا إلى أنه قانون معادٍ للحريات الصحفية بكل وضوح.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل بدر أَثْناء تدوينته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك": "يا صحفيين ويا إعلاميين ويا كل المهتمين بحرية الرأي والتعبير والصحافة: قانون تنظيم الصحافة والإعلام اللي هيناقشه البرلمان بكره كارثي بكل معنى الكلمة، والمواد 4 و5 و19 نصوص مشبوهة ومطاطة لا معنى واضح لها".

وأضاف مستكملا انتقاده: "تستخدم تلك المواد من القانون  كلمات من نوعية: التعصب والكراهية والتعرض للأديان والمواد الإباحية وممارسة نشاط معاد للديمقراطية والتعرض للحياة الخاصة للمواطنين والمسئولين!! وكلها كلمات وجمل غير منصبطة وبلا تعريفات واضحة، والكارثة الجديدة أن المادة 19 من القانون تمنح المجلس الأعلى الي وسائل الاعلام حق وقف الصفحات الشخصية على "فيس بوك" و"تويتر" والمدونات وغيرها إذا تعدى عدد المتابعين 5 آلاف متابع وذلك في حالة الوقوع في خطأ أو جريمة من الجرائم المطاطة السابقة".

وتفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي مع المنشور فعلقت الدكتورة منى مينا عضو مجلس نقابة الأطباء سابقا وتساءلت "هل هناك موقف معلن لنقابة الصحفيين من هذا القانون؟ يا ريت يكون في نشر كامل لمشروع القانون "

وأضاف محمود الجعفرى "إلى ماذا تنتظرو ؟".

وتابع السفير معصوم مرزوق القيادى بالتيار الشعبى متكلاماًً: "أرجو إذا أمكن موافاتي بنسخة من مشروع القانون .


بدر

أخبار متعلقة

#
#
#
#

انتقد عمرو بدر الكاتب الصحفى وعضو مجلس نقابة الصحفيين، قانون تنظيم الصحافة والإعلام  المنتظر الموافقة عليه من قبل مجلس النواب المصرى اليوم الأحد، مشيرًا إلى أنه قانون معادٍ للحريات الصحفية بكل وضوح.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل بدر أَثْناء تدوينته على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك": "يا صحفيين ويا إعلاميين ويا كل المهتمين بحرية الرأي والتعبير والصحافة: قانون تنظيم الصحافة والإعلام اللي هيناقشه البرلمان بكره كارثي بكل معنى الكلمة، والمواد 4 و5 و19 نصوص مشبوهة ومطاطة لا معنى واضح لها".

وأضاف مستكملا انتقاده: "تستخدم تلك المواد من القانون  كلمات من نوعية: التعصب والكراهية والتعرض للأديان والمواد الإباحية وممارسة نشاط معاد للديمقراطية والتعرض للحياة الخاصة للمواطنين والمسئولين!! وكلها كلمات وجمل غير منصبطة وبلا تعريفات واضحة، والكارثة الجديدة أن المادة 19 من القانون تمنح المجلس الأعلى الي وسائل الاعلام حق وقف الصفحات الشخصية على "فيس بوك" و"تويتر" والمدونات وغيرها إذا تعدى عدد المتابعين 5 آلاف متابع وذلك في حالة الوقوع في خطأ أو جريمة من الجرائم المطاطة السابقة".

وتفاعل رواد موقع التواصل الاجتماعي مع المنشور فعلقت الدكتورة منى مينا عضو مجلس نقابة الأطباء سابقا وتساءلت "هل هناك موقف معلن لنقابة الصحفيين من هذا القانون؟ يا ريت يكون في نشر كامل لمشروع القانون "

وأضاف محمود الجعفرى "إلى ماذا تنتظرو ؟".

وتابع السفير معصوم مرزوق القيادى بالتيار الشعبى متكلاماًً: "أرجو إذا أمكن موافاتي بنسخة من مشروع القانون .

المصدر : المصريون