نواب يطالبون بمناقشة «تنظيم الصحافة» في الجلسة العامة.. و«عبدالعال»: إما القبول أو الرفض
نواب يطالبون بمناقشة «تنظيم الصحافة» في الجلسة العامة.. و«عبدالعال»: إما القبول أو الرفض

اشترك لتصلك أهم الأخبار

انتقد النائب أحمد طنطاوي، اليوم الأحد، عدم مناقشة مشروع قانون تنظيم الصحافة والاعلام أَثْناء الجلسة العامة لمجلس النواب.

كان مجلس النواب، صباح اليوم، قد وافق من حيث المبدأ على مشروع قانون تنظيم الصحافة والإعلام.

وتساءل النائب: «لماذا كل القوانين المهمة والمثيرة للجدل تأتي في ملحق جدول الأعمال؟!»، موضحا أنه لا يجوز التعليل بأن القانون أخذ مناقشات كافية في اللجنة، فكيف يتعرف عليه باقي جَمِيعَ الاعضاء فِي المجلس.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل «طنطاوي»، إنه لا يمكن تطبيق نصوص القانون في بيئة غير متاح فيها تداول المعلومات، مشددًا على ضرورة إصدار قانون حرية تداول المعلومات. وأضاف: «لا يخفي بأن هناك اتجاه سَنَة لما يشبه تكميم الأفواه وضغوط مهنية واقتصادية»، وعلق النائب موافقته على القانون انتظارا لمناقشة مواد المشروع.

وانتقد النائب طلعت خليل، تقديم القانون الذي وصفه بـ«المهم» في ملحق جدول الأعمال، متكلاماً إن مشروع القانون لا يغيب عن خطة الدولة في الإصلاح الاقتصادي، موضحا أن هناك مواد ملتبسة قد تنسف حرية الرأي والتعبير، كذلك علي الجانب الأخر أن هناك أَغْلِبُ المواد في القانون في مجملها ليست متسقة مع فلسفة القانون.

فيما حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً النائب أسامة شرشر رفضه لمشروع القانون، وطلب بعودة مشروع القانون للجنة، والاستماع لممثلي نقابة الصحفيين والإعلاميين.

من ناحيتة ، رد رئيس المجلس الدكتور على عبدالعال، على النائب متكلاماً: «أن هناك قاعدة عامة بأنه لا يوجد مشوع قانون مهم أو آخر غير مهم، مشيرا إلى أن كل مشروع قانون نص الدستور على إقراره يعتبر مشروع قانون مهم»، وأضاف أن اللجان النوعية هي مطبخ صياغة القوانين، والجلسة العامة هي المنوطة بالموافقة على مشروعات القوانين من عدمها.

ورد «عبدالعال» على النائب أحمد طنطاوي متكلاماً: «لا يوجد في اللائحة ما ينص على التعليق (أَثْناء الجلسة العامة)، إما القبول أو الرفض».

المصدر : المصرى اليوم