الريال يتراجع مجدداً أمام النقد الأجنبي وسعر الدولار يكسر حاجز الـ500
الريال يتراجع مجدداً أمام النقد الأجنبي وسعر الدولار يكسر حاجز الـ500

يإِسْتَأْنَفَ الريال اليمني انهياره أمام النقد الأجنبي اليوم الخميس، وحسب مصرفيين تحدثوا لـ«المصدر أونلاين»، فإن سعر الدولار كسر حاجز 500 ريال، ووصل في مدينة عدن، العاصمة المؤقتة (جنوبي البلاد) إلى 503 ريالات.

 

وأضافوا في أحاديث متطابقة إن سعر الدولار في العاصمة صنعاء وصل إلى 495 ريالاً، لتتهاوى العملة المحلية بِصُورَةِ كبير أَثْناء الأيام السَّابِقَةُ، مما قد ينذر بموجة جديدة من ارتفاع الأسعار.

 

وحتى اليوم يبدو البنك المركزي اليمني بقيادته الجديدة عاجزاً عن أي حلول لمنع التدهور المتسارع للعملة المحلية، رغم إيداع السعودية اثنين مليار دولار في حسابه، لمنع تدهور العملة والمحافظة على تماسكها.

 

ويخشى اليمنيون من الفشل المتكرر للبنك في استثمار الوديعة الجديدة، خصوصاً بعد تبديد مليار دولار كوديعة أولى، والتي كانت من السعودية كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام أيضا ً، وعلى إثرها ارتفعت الأسعار إلى أكثر من الضعف.

 

وكان البنك قد حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً استئناف نشاطه في إعادة الاعتمادات لاستيراد السلع الأساسية وتحكمه بسعر الصرف فِي غُضُون مطلع يونيو الماضي، لكنه حتى الآن يبدو إنه غير قادر.

 

ويأتي انهيار الريال بعد أشهر من تماسكه عند سعر 485 ريالاً.

 

ووفق مصرفيين فإن سبب انهيار الريال يعود لزيادة الطلب على الدولار والسعودي من قِبل التجار في مدينة عدن، خصوصاً بعد أن فشل البنك في تغطية الدعم لاستيراد السلع الأساسية.

 

المصدر : المصدر اونلاين