إرهابي يسلم نفسه للجيش شرقي الجزائر استجابة لنداء زوجته
إرهابي يسلم نفسه للجيش شرقي الجزائر استجابة لنداء زوجته

أفادت وزارة الدفاع الوطني في الجزائر بأن إرهابيا سلم نفسه، اليوم الأحد، إلى السلطات العسكرية بولاية جيجل شرقي الجزائر.

وكشفت الوزارة، في موقعها الرسمي عبر الإنترنت، أن الأمر يتعلق بالمدعو «و. فريد» المكنى «أبو موسى» الذي استجاب لنداء زوجته التي كانت سلّمت نفسها ضمن عائلة الإرهابي «ف. صالح»، يوم 26 أبريل الماضي بولاية جيجل.

وأشار ذات المصدر، أن «أبو موسى» الذي التحق بالجماعات الإرهابية سَنَة 1994، أحضار بحوزته مسدس رشاش من نوع كلاشنيكوف، وخزنتا ذخيرة مملوءتان، ونظارة ميدان.

كذلك علي الجانب الأخر نوه أن تِلْكَ العملية، تأتي لتعزز الحصيلة الإيجابية المحققة في إطار مُفَاتَلَة الإرهاب، كذلك علي الجانب الأخر تشهد على نجاح مختلف المساعي الهادفة إلى القضاء على ظاهرة الإرهاب في الجزائر.

المصدر : بوابة الشروق