مفاوضات السلام فى لقاء «السيسى» و«أبومازن»
مفاوضات السلام فى لقاء «السيسى» و«أبومازن»

يصل الرئيس الفلسطينى، محمود عباس «أبومازن»، إلى القاهرة، الأسبوع المقبل، للقاء الرئيس عبدالفتاح السيسى، لبحث الاتفاق على موقف عربى موحد بشأن الجهود الرامية إلى استئناف المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، واصل أبويوسف، لـ«المصرى اليوم»، إن «أبومازن» سيبحث مع السيسى تكوين جبهة عربية مشتركة لتوحيد موقف العرب تجاه القضية الفلسطينية أمام الرئيس الأمريكى دونالد ترامب، الشهر المقبل، أَثْناء المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، التى سترعاها واشنطن.

وأضاف «أبويوسف» أن اجتماع «أبومازن» الطارئ مع اللجنة المركزية لحركة «تدشين» ومنظمة التحرير وحكومة الوفاق فى رام الله- بعد صدور الوثيقة المسربة بين محمد دحلان وحركة حماس، والتى تفيد برئاسة الأول حكومة وفاق وطنى جديدة فى غزة، مع تكريس حماس سيطرتها على القطاع- كان لحث حماس على حل إدارتها للقطاع والانضمام إلى منظمة التحرير.

وتابع أن «أبومازن» سيبحث مع السيسى ما ظَهِرَ وَكَشْفُ وَبَانُ فى الاجتماع لحث حكومة «حماس» المقالة على الانضمام إلى «لُحمة الوطن». وكشف: «أبومازن سيطلب من السيسى رفع المعاناة عن أهل غزة عبر حث إسرائيل على تخفيف الحصار». بدوره، حَكَى فِي غُضُونٌ قليل مفوض الإعلام والتعبئة الفكرية لحركة «تدشين» فى غزة، يحيى رباح، إن «أبومازن» سيجلس مع السيسى قبل جلوسه مع رُؤَسَاءُ الأردن والسعودية، لبحث تشكيل موقف عربى موحد يواجه المفاوضات.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم