قائد الحرس الثوري الإيراني يرفض اتهام ترامب بشأن صاروخ السعودية
قائد الحرس الثوري الإيراني يرفض اتهام ترامب بشأن صاروخ السعودية

نفى قائد الحرس الثوري الإيراني يوم الأحد اتهامات الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لإيران بالوقوف وراء تَحْرِير صاروخ باليستي على السعودية من صنعاء ووصفها بأنها أحد ”افتراءات“ الرئيس الأمريكي.

 

واعترضت الدفاعات الجوية السعودية الصاروخ. وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل وسائل إعلام سعودية رسمية إن الصاروخ أسقط قرب مطار الملك خالد في الرياض يوم السبت دون أن يسفر عن أي خسائر في الأرواح.

 

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل ترامب للصحفيين على طائرة الرئاسة في طريقه إلى طوكيو ”وُجهت ضربة من الحكومة الإيرانية، على ما أعتقد، إلى السعودية... وأسقط نظامنا الصاروخ في الجو“.

 

لكن قائد الحرس الثوري محمد علي جعفري المسؤول عن البرنامج الصاروخي الإيراني حَكَى فِي غُضُونٌ قليل في تصريحات نقلتها وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء ”السيد ترامب حَكَى فِي غُضُونٌ قليل الكثير من الأشياء التي لا أساس لها وردد أكاذيب كثيرة واتهم الحكومة الإيرانية زورا كثيرا من قبل وهذا أحد تِلْكَ الافتراءات“.

 

وأضاف جعفري ”ليس لدينا حتى إمكانية نقل صواريخ إلى صنعاء. تِلْكَ الصواريخ تخصهم وتمت زيادة مداها“.

 

وشن التحالف بقيادة السعودية آلاف الغارات الجوية على المقاتلين الحوثيين والقوات المتحالفة معم الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح الذين أطلقوا بدورهم عشرات الصواريخ على أراض سعودية أَثْناء الحرب التي بدأت قبل عامين ونصف.

المصدر : المصدر اونلاين