شاهرودي: اميركا واسرائيل خططا لإستفتاء كردستان من اجل تأسيس "اسرائيل" جديدة بالمنطقة
شاهرودي: اميركا واسرائيل خططا لإستفتاء كردستان من اجل تأسيس "اسرائيل" جديدة بالمنطقة

رَسَّخَ رئيس مجمع تشخيص مصلحة النظام الإيراني محمود هاشمي شاهرودي، السبت، ان أميركا والكيان الإسرائيلي هما المخططان لمؤامرة استفتاء انفصال كردستان العراق، لتأسيس "إسرائيل" جديدة في المنطقة.

ووصف، دور اميركا في المنطقة بـ"الجاد والخطير"، موضحاً ان "هذا البلد يتظاهر بمعارضته لمشروع الاستفتاء في كردستان العراق إلا انه يدعمه ويريد من بغداد ارغامها على الدخول في مساومة والقبول بالتقسيم".

وأشار، الى ان "الحكومة والشعب العراقي واعيان كذلك علي الجانب الأخر ان بلدان المنطقة ومنها الجمهورية الاسلامية وانقرة اتخذتا مواقف مبدأية وحازمة حيال تِلْكَ الفتنة الجديدة".

وفي سياق آخر عبر عن "تعازيه بوفاة الرئيس العراقي السابق جلال طالباني"، معرباً عن "اسفه لتوشيح جثمانه بعلم كردستان بدلا من علم العراق وهو ما بعث على احتجاج النواب العراقيين ومغادرتهم لمراسم التشييع وهو ما يدلل ان اميركا واسرائيل تسعيان للمزيد من التغلغل في المنطقة وإثارة النعرات القومية الخطيرة".

وأشاد شاهرودي، بـ"الانتصارات الباهرة التي حققها الجيش والحشد الشعبي في العراق ضد التكفيريين"، دعياً بغداد الى "التصدي الحازم لهذه الخدعة الخطيرة التي تحيكها اميركا واسرائيل للحد من تَشْطِير العراق". 

ورَسَّخَ، على "ضرورة اتخاذ الجمهورية الاسلامية الايرانية مواقف مبدأية اكثر حزما لمعارضة الاستفتاء ودعم وحدة الاراضي العراقية وإيصالها الى المسؤولين في كردستان العراق"، محذراً من "مغبة تِلْكَ الفتنة الجديدة والخطيرة على العراق والمنطقة والعالم الاسلامي برمته".

وشدد، على أن "وقوف انقرة الى جانب الجمهورية الاسلامية الايرانية والعراق في سياق مصالحها المشتركة في التصدي الحازم امام تَشْطِير هذا البلد والحد من الفتن الجديدة يكتسب الاهمية للغاية".انتهى29/6ن

المصدر : موازين نيوز