وفاة فلسطيني بعد إصابته بنيران إسرائيلية مطلع أغسطس
وفاة فلسطيني بعد إصابته بنيران إسرائيلية مطلع أغسطس

توفي شاب فلسطيني أصيب مطلع الشهر الماضي بطلقات جنود إسرائيليين، متأثرا بجروحه، بحسب ما حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً مسؤول فلسطيني اليوم.

وكان الشاب رائد الصالحي البالغ 21 عاما أصيب بـ5 عيارات من مسافة قريبة، لدى اعتقاله في مخيم الدهيشة بالضفة الغربية المحتلة، بحسب ما أفاد عيسى قراقع رئيس هيئة شؤون الأسرى في السلطة الفلسطينيةن ونقل الشاب إلى مستشفى إسرائيلي حيث فارق الحياة.

وتشهد القدس وإسرائيل والأراضي الفلسطينية أعمال عنف أودت بـ294 فلسطينيا، و47 إسرائيليا، وأميركيين اثنين، وأردنيين اثنين، وإريتري، وسوداني، وبريطاني، فِي غُضُون أول أكتوبر 2015 بحسب تعداد أجرته فرانس برس.

وتراجعت وتيرة العنف في الأشهر الأخيرة، ومعظم الفلسطينيين القتلى تتهمهم إسرائيل بأنهم هاجموا، أو كانوا يعدون لهجمات على إسرائيليين.

المصدر : الوطن