الأن «ترامب» يزداد غضبًا تجاه «تيلرسون»
الأن «ترامب» يزداد غضبًا تجاه «تيلرسون»

صحيفة البيان - متابعات

بدأت تلوح في الأفق علامات عدم ارتياح متزايد على الرئيس #الأميركي، دونالد #ترامب، تجاه أَغْلِبُ أفرد من فريق البيت الأبيض وطاقم إدارته المقربين وذوي المناصب الهامة، وفي مقدمتهم ريكس #تيلرسون، وزير خارجية #الولايات المتحدة #الاميركية،

 ونقلت صحيفة “واشنطن بوست” #الأميركية، عمّا اكتفت بوصفها “مصادر مقربة من #ترامب” -دون أن تنشر أو تفصح عن أسماء أو تشر بأي معلومات أو دلالات أو بيانات عن رتب أو مناصب- احتراما لرغبة المصادر وحفاظًا على خصوصيتها، إفادتها أن خيبة أمل #الرئيس المتصاعدة من #تيلرسون تتعلق بخلافات الرجلين بشأن عدد من السياسات، منها “مستوى الوجود #العسكري #الأميركي في #أفغانستان، وحصار #قطر والموقف من كوبا”.

كذلك علي الجانب الأخر تحدثت المصادر عن سخط #ترامب وغضبه من تصريحات مدير المجلس #الاقتصادي الوطني غاري كون، الذي دان مواقف الرئيس من أحداث مدينة #شارلوتسفيل، التي شهدت اشتباكات عنيفة بين أنصار #الجماعات #العنصرية المتطرفة ومناهضيهم الشهر الماضي.

وأوضحت الصحيفة أن #ترامب يعيش وَقْتُ #عصيبة و #صعبة، لافتة أنه لا يعجبه ما تقوله عنه وسائل الإعلام. ولا تعجبه الطريقة التي يعامله بها كبير موظفي البيت #الأبيض جون كيلي”، ويرى أَغْلِبُ أصدقاء ترامب أن الصدام قادم لا محالة بين #الرئيس السريع الانفعال وكيلي، الذي يقال إنه يتخذ جَمِيعَ الأجراءات صارمة لترتيب أوضاع البيت الأبيض الداخلية #المضطربة على وقع إقالات واستقالات متتابعة.

وكان سيبستيان غوركا، نائب مساعد الرئيس سابقا، قد ذكر أن ترامب بات يشعر بعزلة بسبب أنظمة جديدة، بما في ذلك تلك المتعلقة بطرق التواصل بين الرئيس وأعضاء الإدارة، استحدثها كيلي بعد قدومه إلى البيت الأبيض قبل نحو شهر.

المصدر : موقع ماب نيوز الاخباري