الأن القاذفة «B1-B» الأميركية تطوق سماء شبه الجزيرة الكورية
الأن القاذفة «B1-B» الأميركية تطوق سماء شبه الجزيرة الكورية

صحيفة البيان - متابعات

حلقت قاذفتان أميركيتين أسرع من الصوت من طراز “بي-1بي” في سماء شبه الجزيرة الكورية وبالقرب منها، مساء أمس الخميس، مشاركة طائرات حربية من كوريا الجنوبية واليابان في تدريبات أُجريت بعد يومين من تصعيد #كوريا الشمالية شدة الأحتقان والغَضَب بشدة بإطلاق صاروخ فوق سماء #اليابان.

وجاءت التدريبات، التي شاركت فيها أربع طائرات شبح “إف-35 بي”، إضافة إلى #مقاتلات كورية جنوبية و #يابانية في ختام #مناورات #عسكرية سنوية مشتركة بين #أميركا وكوريا الجنوبية تركزت بالأساس على المحاكاة بالكمبيوتر.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل الجنرال تيرنس جيه. أوشونسي، قائد القوات الجوية في منطقة المحيط #الهادي، الذي قام بزيارة مفاجئة لليابان إن “تصرفات #كوريا #الشمالية تهديد لحلفائنا وشركائنا ووطننا وستواجه أفعالهم المخلة بالاستقرار بما تستحقه”، مضيفًا أن المهمة المركبة تبرز بوضوح التضامن مع حلفائنا وتؤكد التعاون المتزايد للدفاع في مواجهة هذا التهديد #الإقليمي المشترك.

ولم تخف كوريا الشمالية نيتها تطوير #التكنولوجيا اللازمة لإطلاق صاروخ يحمل رأسا #نوويا على #الولايات المتحدة، وقد هددت في الآونة الأخيرة جزيرة #غوام #الأميركية في المحيط الهادي، كذلك علي الجانب الأخر نددت بالمناورات المشتركة.

المصدر : موقع ماب نيوز الاخباري