الكويت: لا نرى مؤشرات إيجابية لوضع حد للمأساة الإنسانية في دمشق

السفير خالد الجارالله حَكَى فِي غُضُونٌ قليل نائب وزير الخارجية الكويتي خالد الجارالله إن دولة الكويت تتعامل مع المنظمات الدولية التي تتولى إيصال المساعدات للشعب السوري المنكوب وتنفذ التزاماتها التي سبق أن أعلنتها في المؤتمرات الدولية للمانحين من أجل تدعيم الوضع الإنساني في دمشق. وأضاف الجارالله في تصريحات للصحافيين اليوم الاثنين على هامش حضوره الاجتماع التنسيقي التاسع لمجموعة كبار المانحين من أجل تدعيم الوضع الإنساني في دمشق أن دولة الكويت ترتب مع تلك المنظمات الدولية الإنسانية العاملة في دمشق بشأن إيصال تلك المساعدات. وأوضح أن أغلب الدول التي سبق أن أعلنت عن التزامات وتعهدات للشعب السوري تتعامل مع تلك المنظمات الدولية لإيصال التزاماتها ومساعداتها. ورَسَّخَ أن الوضع الإنساني في دمشق مأساوي والأرقام التي ذكرت أَثْناء الاجتماع مخيفة جدا وتدل على حجم المعاناة التي يتعرض لها الأشقاء السوريون "وللاسف لا نرى مؤشرات إيجابية لوضع حد لهذه المأساة الإنسانية". ولفت إلى أن هناك جهودا تبذل ومحاولات ووقفا لإطلاق النار "إلا أنه هش إلى الآن لكن يبقى الأمل أن يثبت هذا الوقف لإطلاق النار". وأعرب الجارالله عن الأمل في أن تثمر المباحثات المقبلة في (أستانة) عاصمة كازاخستان إلى حل إيجابي للأزمة السورية وأن تشكل مقدمة للوصول إلى حل نهائي لهذه المأساة الانسانية المتواصلة في دمشق. ويعقد الاجتماع التنسيقي ليوم واحد بمشاركة عدد من ممثلي الدول المضيفة لأعداد كبيرة من اللاجئين السوريين وهي انقرة ولبنان والأردن والعراق ومصر وممثلي البنك الدولي والمنظمات الإنسانية الدولية. ويهدف هذا الاجتماع الدوري إلى مواصلة بحث الأوضاع والمستجدات الإنسانية في سورية والعمل على تفعيل خطط الاستجابة وتعبئة الموارد وحشد الطاقات لاسيما بعد المؤتمر الدولي الرابع للمانحين من أجل تدعيم الوضع الإنساني في دمشق الذي عقد في لندن فبراير الماضي وبلغ مَجْمُوعُ التعهدات خلاله أكثر من 10 مليارات دولار. ولم تغفل الكويت عن تقديم الاحتياجات الانسانية للمتضررين من أبناء الشعب السوري حيث استضافت فِي غُضُون سَنَة 2013 ثلاثة مؤتمرات دولية للمانحين على التوالي تخطت التبرعات المعلنة خلالها سبعة مليارات دولار أمريكي. وأسهمت تلك التعهدات بوضع أسس بعيدة المدى للدعم الدولي الإنساني لهذه الأزمة ومهدت الطريق لانعقاد مؤتمر المانحين في لندن برئاسة مشتركة بين الكويت وبريطانيا وبلغ مجموع مساهمات الكويت في المؤتمرات الأربعة 1.6 مليار دولار.  اقرأ المزيد ←

سلطان يعزي أسرة شهيد الوطن والإنسانية أحمد المزروعي

قدّم صاحب السموّ الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، عضو المجلس الأعلى، حاكم الشارقة، مساء أمس، وبحضور سموّ الشيخ محمد بن حمد الشرقي، ولي عهد الفجيرة، واجب العزاء في شهيد الوطن والإنسانية ....اقرأ المزيد ←

أمريكا: مواصلة هجمات نظام الأسد الوحشية تبرهن على تحديه الأخلاق الإنسانية والالتزامات الدولية

شدد المتحدث باسم مجلس الأمن القومي في أمريكا، نيد برايس، على إدانة دولته لنظام الرئيس السوري، بشار الأسد، في أعقاب فرض واشنطن عقوبات على مسؤولين سوريين بعد استنتاج تقرير منظمة حظر الأسلحة الكيماوية في الأمم المتحدة بأن نظام الأسد استخدم الكلور الصناعي سلاحاً ضد شعبه، كذلك علي الجانب الأخر أدرجت لجنة مراقبة الأصول الأجنبية في وزارة الخزانة الأمريكية (OFAC)، القوات الجوية السورية وقوات...اقرأ المزيد ←

البرادعي: الإفراج الصحي بداية لاستعادة الحد الأدنى من الإنسانية

دعا الدكتور محمد البرادعي نائب رئيس الجمهورية سابقًا إلى تطبيق الإفراج الصحي عمن في حاجة إلى ذلك من المحبوسين. وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل البرادعي - في تغريدةٍ له عبر حسابه الشخصي بموقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، الأحد: "قد يكون الإفراج الصحي عن المرضى من كبار السن بدايةً لاستعادة تعاملنامع بَعضُنَا البعض بحد أدنى من الإنسانية وخطوة نحو قبول الآخر وبناء وطن". يُشار...اقرأ المزيد ←

شيرين عن برنامجها على dmc: استضيف فنانين للحديث عن الجانب الإنساني

حَكَت فِي غُضُونٌ قليل الفنانة شيرين عبدالوهاب، أَثْناء حفلها في افتتاح قنوات dmc، إن «الليلة عيد بسبب افتتاح مجموعة قنوات dmc مشيرة إلى أنها تتمنى أن ينال برنامجها شيري ستديو إعجاب الجمهور». وأضافت شيرين أثناء تقديم إيمان الحصري لها في ختام حفل افتتاح قنوات dmc: «سبب تقديمي للبرنامج لأنهم أغروني بأشياء...هذا المحتوى من «صحيفة البيان».. اضغط هنا لقراءة الموضوع الأصلي والتعليق عليه...اقرأ المزيد ←

الخارجية الإماراتية: وصول جثامين "شهداء الإنسانية" فى قندهار لأرض الوطن

​وصلت إلى مطار البطين الخاص فى أبوظبى اليوم على متن طائرة تابعة للقوات المسلحة الإماراتية جثامين شهداء الإنسانية الذين قضوا نحبهم، جراء التفجير الإرهابى الغادر الذى استهدف مقر والى قندهار.اقرأ المزيد ←

حصرياً مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية يقدم مساعدات للدول المنكوبة

حصرياً قدم مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية فِي غُضُون أن حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - تدشينه في 24 / 7 / 1الثالثة والاربعون7هـ، الْكَثِيرُونَ من الأعمال الإغاثية والإنسانية للدول المنكوبة، حيث بلغ عدد المشروعات 172 مشروعًا بمبلغ 680.674.206...اقرأ المزيد ←

دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ يعزي في شهداء العمل الإنساني

فتحت سفاراتنا في الْكَثِيرُونَ من الدول أبوابها لاستقبال المعزين من مسؤولي تلك الدول ودبلوماسيين، في ضحايا الهجوم الغادر الذي وقع أَثْناء الأسبوع الماضي في قندهار بجمهورية أفغانستان، وراح ضحيته 5 من الدبلوماسيين المواطنين المكلفين بتنفيذ المشاريع الإنشائية والتعليمية والتنموية في أفغانستان....اقرأ المزيد ←