الأن غراب: سوق العرض والطلب يتحكم في رواتب اللاعبين
الأن غراب: سوق العرض والطلب يتحكم في رواتب اللاعبين

رَسَّخَ محمد مطر غراب رئيس أكاديمية الكرة بالنادي الأهلي، أن موضوع سقف الرواتب، لا يتماشى في الأساس مع الاحتراف، ولا يوجد في أي مكان في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ، يحدد فيه سعر اللاعبين، لأن سوق العرض والطلب هو الذي يتحكم في رواتب اللاعبين.

حَكَى فِي غُضُونٌ قليل غراب: «ليست هناك ما يسمى عملية تقدير سقف محدد لرواتب عدد معين من اللاعبين، والسماح للاعب أو عدد من اللاعبين بتعدي هذا السقف، لأنه يتفوق على باقي اللاعبين فنياً أو لأنه لاعب منتخب، ويجب أن يترك الباب مفتوحاً، وتحدد حاجة الأندية لرواتب اللاعبين، ولكن إذا كنا نفكر في تقليل الرواتب والصرف بِصُورَةِ سَنَة، فهذا موضوع ثان يحتاج إلى تَحْصِيل أخرى».

أوضح غراب: «الأندية نفسها، هي السبب في مشكلة سقف الرواتب، بفعل مضارباتها على المواهب المتاحة، حتى وصلنا للمشكلة الحالية في رواتب اللاعبين أَثْناء عدد سنين قصير، وإذا أردنا حل المشكلة، فنتوقع أن تكون هناك آثار سلبية على الأندية والمنتخبات».

أشار غراب إلى أن من الحلول المقترحة لحل تلك المشكلة، هو زيادة عدد الأجانب المسموح بهم لكل ناد مثلما فعل الاتحاد السعودي للكرة مؤخراً، أو السماح باحتراف اللاعبين الخليجيين بأنديتنا كلاعبين مواطنين، وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل: «مثل هذين الاقتراحين، سوف يسمح للأندية باختيار مواهب من خارج الدولة، بأسعار أقل، وبالتالي يساهم تدريجياً في تخفيض رواتب اللاعبين المواطنين، ولكن هذا سوف يؤثر سلباً على المنتخب الوطني الأول».

اختتم غراب متكلاماًً: «الأندية تسعى حالياً إلى حل مشكلة هي السبب فيها، ولكن اقتراح سقف رواتب للاعبين، سوف يجبر الأندية واللاعبين على الخطأ، والاتجاه إلى توقيع عقود من تحت الطاولة».

 

المصدر : البيان