السومة ينفي الرحيل إلى الوحدة الإماراتي ويعتذر لمدربه
السومة ينفي الرحيل إلى الوحدة الإماراتي ويعتذر لمدربه

نفى السوري الدولي، عمر السومة، مهاجم أهلي جدة، كل ما تردد عن اعتدائه على الأوكراني سيرجي ريبروف، المدير الفني للفريق.

وأعرب مهاجم أهلي جدة، عن أمنيته في أن يقبل المدرب اعتذاره، بعد أن تم إنهاء مشكلته في اجتماع مع رئيس هيئة الرياضة السعودية، يوم الاثنين الماضي .
وكان السومة قد خرج غاضبًا، لحظة استبداله، في الشوط الثاني، من لقاء فريقه في قمة الدوري السعودي أمام ضيفه الهلال، السبت الماضي، وتفوه ضد مدربه قبل أن يتوجه مباشرة إلى غرفة خلع الملابس.
وقال السومة في تصريحات منسوبة له «أعتذر بسبب تصرفي الأخير في مباراة الهلال والاعتراض على قرار المدرب بخروجي من الملعب ولكنه كان نتيجة لرغبتي في مساعدة زملائي».
وأضاف المهاجم السوري: «أوضحت للجهاز الفني رغبتي في البقاء بنادي الأهلي والدوري السعودي، فعلاقتي بالنادي قوية جدًا، ولا أستطيع الحياة خارج مدينة جدة، وتبقى في عقدي 3 سنوات، ولا أفكر في الرحيل».
وعما تردد عن وجود مشكلة بينه وبين طارق كيال نائب رئيس أهلي جدة، علق بالقول: «شهادتي مجروحة في كيال، وهو دائمًا يقدم المساعدة لي ولكل اللاعبين، ولن أرحل من الأهلي إلا إذا اقتنعت الإدارة والجماهير بعدم قدرتي على العطاء».
وعن أسباب غضبه من التغيير في مباراة الهلال، التي انتهت بالتعادل السلبي، علق قائلًا: «كنت أتمنى عدم استبدالي لحاجة الفريق لثنائي هجوم، وكل المحللين تعجبوا من هذا التغيير، ولا أعلم بماذا كان يفكر المدرب حينها».
وتابع: «كنا في أمَس الحاجة لإحراز الهدف وتغيير طريقة اللعب، وهذا ما كنت أنتظره مثلما كان يفعل المدرب السابق كريستيان جروس، الذي كان يدفع بثنائي في خط المقدّمة عندما نكون متعادلين في أي مباراة».
واستدرك مهاجم الفريق صاحب الوصافة بالدوري السعودي: «أخطأت في رد فعلي تجاه ريبروف، وأعتذر للجماهير الأهلاوية كافة، لكن ما أثير عن اعتدائي عليه غير صحيح، وكل ما في الأمر أني رفضت مصافحته بعد اللقاء، واعتذرت له، وسأكرر اعتذاري وأتمنى أن يقبله».
وكشف هداف الدوري السعودي خلال المواسم الثلاثة الماضية، أن هناك مشادة ساخنة حدثت بينه وبين بعض لاعبي الفريق عقب المباراة، على خلفية ما بدر منه، موضحًا سبب عدم مغادرته من الاستاد مع اللاعبين.
وأوضح السومة: «لم أترك الملعب أثناء المباراة كما قيل، وتابعت مجرياتها في غرفة تبديل الملابس، ومغادرتي بالسيارة بعد انتهاء اللقاء أمر طبيعي، وهذا هو المعتاد دائمًا».

المصدر : الشاهد