ريال مدريد عبر لثمن نهائي الكأس بالتعادل أمام فوينلابرادا
ريال مدريد عبر لثمن نهائي الكأس بالتعادل أمام فوينلابرادا

تجنب ريال مدريد الاحراج وبلغ الدور ثمن النهائي لمسابقة كأس اسبانيا لكرة القدم، بتعادله على ملعبه «سانتياغو برنابيو» مع فوينلابرادا 2-2 بفضل بورخا مايورال الذي سجل الهدفين بتمريرتين حاسمتين من الويلزي العائد من الاصابة غاريث بيل.
وكان النادي الملكي فاز ذهابا خارج قواعده 2 - 0، ما فتح المجال امام مدربه الفرنسي زين الدين زيدان لخوض اللقاء بتشكيلة رديفة عاد اليها الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس وكان سببا بالهدف الأول المفاجىء الذي سجله الضيوف في الدقيقة 25 بعدما عجز عن صد كرة لويس ميا بالشكل المناسب.
وبقيت النتيجة على حالها حتى الشوط الثاني عندما لجأ زيدان الى بيل، الغائب عن الملاعب منذ شهرين بسبب اصابتين في ربلة الساق اليسرى ثم في فخذه الأيسر، فلعب الويلزي دورا حاسما في تجنيب فريقه الاحراج عندما مرر كرة هدف التعادل الذي سجله بورخا برأسية قوية «62». وتكرر السيناريو بعد 8 دقائق عندما استحوذ الويلزي على الكرة وسددها فارتطمت بجسد حارس المرمى وارتدت الى بورخا الذي تابعها في الشباك «70».
وعندما كانت المباراة تلفظ انفاسها الأخيرة، خطف الضيوف هدف التعادل عبر الفارو بورتيو «89» دون أن يكون ذلك كافيا للحؤول دون تأهل النادي الملكي العملاق الى الدور ثمن النهائي.
وخلافا لريال الذي تجنب خروج محرج على يد فريق متواضع، ودع ملقة المسابقة بتعادله على ارضه مع نومانسيا من الدرجة الثانية 1-1، ليفشل بالتالي في تعويض خسارته ذهابا 1-2.
وجدد سلتا فيغو تفوقه على ضيفه ايبار بالفوز عليه 1 - 0، بعد أن تغلب عليه ذهابا ايضا 2-1، كما الحال بالنسبة لليغانيس الذي فاز على ضيفه بلد الوليد من الدرجة الثانية 1 - 0 «2-1 ذهابا».
وحسم ليفانتي بطاقته على
حساب ضيفه جيرونا بالتعادل معه 1-1، وذلك لفوزه ذهابا خارج ملعبه 2 - 0.

المصدر : الشاهد