ضربات الحظ تبتسم لبايرن ميونخ وتدير ظهرها لصمود لايبزيج
ضربات الحظ تبتسم لبايرن ميونخ وتدير ظهرها لصمود لايبزيج

ضمن بايرن ميونخ الصعود إلى دور الـ16 بكأس ألمانيا عند فوزه الصعب على لايبزيج بضربات الترجيح، بنتيجة 6-5، في مباراة مارثونية جمعتهما على ملعب "ريد بول أرينا" ضمن منافسات الدور الثاني من المسابقة.

وامتدت المباراة إلى الأشوط الإضافية بعدما انتهى الوقت الأصلي بالتعادل بين الفريقين بنتيجة 1-1.

وافتتح إيميل فورسبيرج التسجيل للايبزيج في الدقيقة 68، قبل أن يعادل تياجو ألكانتارا النتيجة في الدقيقة 73.

ودخل بايرن ميونيخ اللقاء بخطته المعتادة 4-2-3-1، مع الاعتماد الكلي على الأطراف لمحاولة اختراق دفاعات لايبزيج المنظمة.

وفشل الثنائي آريين روبن وكينجسلي كومان، في الهروب من الرقابة المفروضة عليهما طوال الشوط الأول وهو ما أدى لغياب الفعالية الهجومية للفريق البافاري أَثْناء النصف الأول من المباراة.

ورغم استحواذ الفريق البافاري على الكرة أَثْناء أول 20 دقيقة من الشوط الأول إلا أن كثرة التمريرات الخاطئة في الوسط مع فشل الأطراف في الاختراق منح الفريق المضيف الأفضلية.

في المقابل اعتمد لايبزيج على خطة 4-4-2، والتي منحت لايبزيج الخطورة عن الارتداد من الدفاع إلى الهجوم بفضل رباعي الوسط وتألق الظهيرين خاصة الظهير الأيمن، برناردو فرنانديز الذيي أحكم رقابة كومان.

وتألق نابي كيتا، لاعب وسط لايبزيج وجَهَرَ تفوقًا واضحًا على منافسيه في بايرن، حيث نجح في إفساد عديد الهجمات للخصم كذلك علي الجانب الأخر صنع أكثر من فرصة للتسجيل وذلك قبل طرده في الدقيقة 54.

ومنح الطرد الافضلية لبايرن ميونخ في الشوط الثاني والأشواط الإضافية حيث اتسم أدائه بالشراسة الهجومية إذ سدد جولًا وأضاع الكثير من الفرص الخطيرة.

وهدد إيميل فورسبيرج، جناح لايبزيج مرمى بايرن ميونيخ في الدقيقة 25، بعدما رواغ مدافعي بايرن وأطلق تسديدة قوية، لكن الحارس سفين أولريتش نجح في إبعاد الكرة.

وأهدر جان كيفن أوجستين، مهاجم لايبزيج فرصة محققة لافتتاح التسجيل في الدقيقة 28، بعدما تلقى تمريرة رائعة من كيتا ليتلاعب بماتس هوميلز، إلا أن تسديدته جائت ضعيفة في يد الحارس.

وفي الدقيقة 36، حصل فورسبيرج على ضربة حرة مباشرة على حدود منطقة الجزاء، بعد عرقلة من أرتورو فيدال، ليسددها اللاعب نفسه لكنها لامست العارضة وخرجت إلى ضربة مرمى.

وكادت تسديدة مارسيل سابيتسر، جناح لايبزيج أن تغالط أولريتش، حارس بايرن، في الدقيقة 41، إلا أن الأخير تمكن من إمساكها على مرتين.

وشهدت الدقيقة 45 من عمر الشو الأول، أو تسديدة للفريق البافاري تحت الثلاث خشبات، عن طريق كورينتين توليسو الذي استلم تمريرة روبيرت ليفاندوفسكي، ليسددها باتجاه المرمى، ولكنها جائت ضعيفة بيد الحارس.

وأهدر كومان فرصة خطيرة للبايرن في الدقيقة 47 بعد خطأ دفاعي من لايبزيج، إذ جائت تسديدته عالية عن المرمى.

وتلقى كيتا الانذار الثاني ومن ثم الرد في الدقيقة 54، بعد شد واضح لليفاندوفسكي، إذ منعه من هجمة واعدة.

وأنقذ بيتر جولاكسي حارس لايبزيق، بعدما أخرج تسديدة كومان من داخل منطقة الجزاء إلى ضربة ركنية في الدقيقة 60.

وأضاع ليفاندوفسكي فرصة محققة للتسجيل في الدقيقة 66، بعدما تلقى تمريرة رائعة من توليسو، ليصبح في موقف واحد على واحد أمام مدافع لايبزيج قبل أن يسدد كرة تمر بجوار القائم الأيمن للحارس.

وحصل يوسف بولسن على ضربة جزاء مشكوك في صحتها في الدقيقة 68 بعدعرقلة من بواتينج، نفذها فورسبيرج بنجاح، معلنًا تقدم لايبزيج.

وعادل تياجو ألكانتارا النتيجة لبايرن ميونيخ برأسية رائعة في الدقيقة 73، بعدما أحسن استغلال تمريرة بواتيج الساقطة في منطقة جزاء لايبزيج، بوضعها في الشباك.

وأنقذ جولاكسي، مرمى لايبزيج من جول محقق بعدما أبعد تسديدة تياجو القوية في الدقيقة 80 من عمر اللقاء.

وكان ليفاندوفسكي قريبًا من تسجيل جول قاتل في الدقيقة 90، برأسية خطيرة مرت بجوار القائم الأيسر لحارس لايبزيج.

ولم يشهد الوقت بدل الضائع الذي احتسبه الحكم أي جديد، لتنتقل المباراة إلى الأشواط الإضافية.

وواصل جولاكسي التألق بتصدي إلى هجمة بروحين في الدقيقة 100، حيث تصدى لراسية قبل أن يبعد تسديدة كيميتش.

وتصدت العارضة لرأسية كواسي فريدت في الدقيقة 104، فيما واصل ليفاندوفسكي إهدار الفرص السهلة بعدما سدد كرة داخل منطقة الجزاء بقوة، إلا أن يد الحارس أبعدتها لركنية.

وألغى حكم المباراة جولًا سجله تيمو فيرنر، مهاجم لايبزيج في الدقيقة 110 بداعي التسلل.

وفشل الطَّرْفَين في تسجيل أي جول في الدقائق المتبقية لتذهب المباراة إلى ضربات الجزاء التي حسمها الفريق البافاري بنتيجة 6-5.

المصدر : المصدر اونلاين