دمشق تخرج متمجدة الرأس من تصفيات المونديال
دمشق تخرج متمجدة الرأس من تصفيات المونديال

خسر المنتخب السوري بصعوبة، أمام أستراليا، (1-2) في إياب الملحق الآسيوي لتصفيات مونديال روسيا 2018، ليودع التصفيات مرفوع الرأس.

وانتهى الوقت الأصلي للقاء بالتعادل (1-1)، وهي نفس نتيجة مباراة الذهاب، ليلجأ الطَّرْفَين لشوطين إضافيين.

تقدمت دمشق بهدف مبكر بعد مرور 6 دقائق عن طريق عمر السومة الذي سدد جول التعادل 1-1 ذهابا في ماليزيا يوم الخميس الماضي.

وأدرك كاهيل (37 عاما)، الذي دخل التشكيلة الأساسية على حساب تومي يوريتش، التعادل بضربة رأس من مدى قريب في الدقيقة 13.

ونجح كاهيل الهداف التاريخي لأستراليا في تسجيل جول الانتصار بضربة رأس أخرى لتتفوق بطلة آسيا 3-2 في مجموع المباراتين.

ودفعت دمشق ثمن اللعب بـ10 لاعبين معظم أوَقْاتُ الوقت الإضافي بعد طرد محمود المواس بسبب حصوله على الإنذار الثاني في الدقيقة 94.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الإضافي سدد السومة قذيفة من ركلة حرة لكنها ارتدت من القائم الأيسر لأستراليا لينتهي حلم دمشق في مواصلة مشوار التأهل إلى كأس دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ للمرة الأولي.

وستلعب أستراليا في الملحق العالمي مع صاحب المركز الرابع في تصفيات اتحاد أمريكا الشمالية والوسطى ودول الكاريبي (الكونكاكاف) في مواجهة فاصلة على بطاقة الظهور في روسيا العام المقبل.

وستنتظر أستراليا الجولة الأخيرة من تصفيات الكونكاكاف اليوم الثلاثاء، قبل أن تعرف إذا كانت ستواجه الولايات المتحدة أم بنما أم هندوراس.

المصدر : المصدر اونلاين