لوف يشعر بغضب بالغة الشدة القصوي من تصرفات جماهير ألمانيا أمام التشيك
لوف يشعر بغضب بالغة الشدة القصوي من تصرفات جماهير ألمانيا أمام التشيك

جَاهَرَ يواخيم لوف، المدير الفني لمنتخب ألمانيا، عن غضبه بسبب مجموعة تضم حوالي 200 مشجع ألقت تصرفاتهم بظلالها على المباراة التي قَامَتْ بالأنتهاء بفوز الماكينات الألمانية على التشيك «2-1»، أمس الأول الجمعة، في التصفيات الأوروبية المؤهلة لمونديال روسيا 2018.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل «لوف» في شتوتجارت، اليوم الأحد: «أشعر بغضب جم وبقلق بالغ الشدة القصوي مما حدث».

وأضاف: «الجماهير استغلت منصة لعبة الساحرة المستديرة ومباراة المنتخب الوطني وتصرفت بأكثر سلوك مخز شهدته بلادنا».

وبعد الانتصار على التشيك لم يذهب جميع لاعبين المنتخب الألماني تجاه مدرجات الجماهير الألمانية خلف المرمى، كذلك علي الجانب الأخر حَدَثْتِ العادة أثناء الاحتفالات بالانتصارات.

وردد مشجعون هتافات النازية الجديدة وهتافات عدائية أخرى، وجرى استهداف تيمو فيرنر، مهاجم لايبزيج.

كذلك علي الجانب الأخر كَفّ مشجعون، لا يعتقد أنهم سلكوا الطرق المشروعة في شراء تذاكر المباراة، عبر منافذ اتحاد الكرة الألماني، الوقوف دقيقة حدادًا قبل المباراة، تتويجًا للاعبين سابقين بمنتخب التشيك تُوفيا مؤخرًا.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل المدافع الألماني ماتس هوميلس: «ليسوا مشجعين، هم مثيرو شغب، الهوليجانز مثيرو الشغب، ليس لهم مكان في لعبة الساحرة المستديرة».

شاهد أخبار الدوريات في يوم .. اشترك الآن

المصدر : المصرى اليوم