سيدة أسترالية تصارع الموت بسبب اِنْبِجَاس الوسادة الهوائية لسيارتها
سيدة أسترالية تصارع الموت بسبب اِنْبِجَاس الوسادة الهوائية لسيارتها

 تصارع سيدة أسترالية من أجل البقاء على قيد الحياة بعدما أصبحت أول ضحية للأزمة الخاصة باستدعاء وسائد هوائية على مستوى دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ والتي تسببت في إصابة الْكَثِيرُونَ من السائقين بجروح خطيرة وأثرت على الملايين من أصحاب السيارات.
وذكر موقع صحيفة "سيدني مورننج هيرالد " الأسترالية أن السيدة "21 عاما" وهي من مدينة داروين أصيبت في رأسها بشظايا معدنية جراء اِنْبِجَاس الوسادة الهوائية أَثْناء حادث تصادم على سرعة منخفضة قبل أيام.
وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل الصحيفة إن الوسادة الهوائية من انتاج شركة "تاكاتا" في سيارة الضحية الأسترالية تويوتا "  "RAV4"  الرياضية تعتبر واحدة من حوالي 100 مليون وسادة في جميع أنحاء دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ بما فيها 1ر2 مليون في أستراليا، التي يتم سحبها من الأسواق.
ويهدد هذا العيب في الوسائد الهوائية السائقين وتشكل خطورة بالغة على حياتهم بإطلاق شظايا معدنية حتى أَثْناء حوادث مَسَارَاتُ ربما تكون بسيطة.
وقد تسببت الوسائد الهوائية تاكاتا في مصرع 16 شخصا في أنحاء دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ وكان أقربها وفاة سائق أمريكي جراء دخول قطعة من المعدن في رقبته إثر انطلاقها من الوسادة الهوائية في حادث طريق بسيط بولاية تكساس الأمريكية. كذلك علي الجانب الأخر فقد سائق آخر في فلوريدا إحدى عينيه عندما قامت بإستطدام سيارته هوندا سيفيك بأخرى على سرعة 24 كيلومتر/ساعة.
وكانت شركة قطع غيار السيارات اليابانية تاكاتا قد تكبدت غرامة قدرها 3ر1 مليار دولار في فبراير الماضي لتعمدها إخفاء دليل على وجود عيب في الوسائد الهوائية، مما تسبب في أكبر عملية استدعاء في تاريخ السيارات.

المصدر : الصباح العربي