كارت أحمر للأفلام الهابطة.. 10 ملاحظات على إيرادات أفلام الموسم
كارت أحمر للأفلام الهابطة.. 10 ملاحظات على إيرادات أفلام الموسم
تسجيل سجل عبر موقع التواصل الإجتماعي facebook سجل عبر تويتر
سجل دخولك لتتمكن من إضافة تعليق

20 مليون جنيه مَجْمُوعُ ما حققته أفلام عيد الأضحى السبعة أَثْناء 3 أيام فقط من طرحها بدور العرض، حصد فيلم «الخلية» منها نصفها لصالحه، بما يساوي ما حققته الأفلام الستة المتبقية، والتي كشفت توزيع مراكزها في شباك التذاكر عن الْكَثِيرُونَ من الملاحظات.. «التحرير» ترصد في هذا التقرير 10 منها: 

1- تصدر «الخلية» لمقدمة شباك التذاكر، محققًا أكثر من 10 ملايين، وهو ما رَسَّخَ أن الجمهور يرغب في متابعة الأعمال التشويقية، خاصة بعد تفوق فيلم «هروب اضطراري» في الموسم السينمائي السابق، محققًا أكثر من 50 مليون جنيه في شباك التذاكر، وجاء كلا العملين متضمنا الْكَثِيرُونَ من مشاهد الأكشن والمطاردات بين الشرطة وبعض المطلوبين، وهم في «الخلية» إرهابيون، وفي «هروب اضطراري» متهمون في جريمة قتل.

2- يبدو من إيرادات فيلم «الخلية» أن العمل لم يتأثر برفض محكمة استئناف الأسرة بطلان حكم ثبوت نسب الطفلين «عز الدين» و«زين الدين» توأم الفنانة زينة له، وحرص الجمهور على شراء تذاكر مشاهدة الفيلم في السينمات.

3- «الجمهور مش كاره صراع الشرطة والإرهاب» هكذا أكدت الإيرادات المرتفعة لفيلم «الخلية»، وأزالت المقارنات التي عقدها البعض بينه وبين فيلم «جواب إِحْتِجاز» لمحمد رمضان، والذي فشل في تحقيق إيرادات ضخمة في شباك التذاكر، واستقر في المركز الثالث بعد أحمد السقا بفيلمه «هروب اضطراري»، وتامر حسني بفيلمه «تصبح على خير»، حيث توقع البعض أن يكون الصراع بين الشرطة متمثلة في أحمد عز ضابط القوات الخاصة، وسامر المصري زعيم الخلية الإرهابية غير مرغوب في متابعته من قِبل الجمهور في الوقت الحالي، إنما تغلبت الحبكة الدرامية للعمل، مع الخط التشويقي المثير له على هذا الأمر.

4- وجود فيلم «الكنز» في المركز الثاني، رغم اعتماده على عدد ضخم من النجوم منهم محمد رمضان، محمد سعد، وهند صبري، بفرق نحو 5 ملايين بينه وبين المركز الأول، يشير إلى محدودية رغبة الجمهور في متابعة الأعمال التي تقدم فانتازيا خيالية، ممزوجة بالحقيقة التاريخية لمصر، حتى إن فيلم «الأصليين»، الذي تم عرضه في الموسم السابق أيضًا لم يجد قبولًا لدى قطاع كبير من الجمهور، بسبب الفانتازيا السحرية الموجودة فيه، مع الفرق الكبير بين العملين من ناحية الفكرة والمضمون.

5- أشاد كثيرون بفيلم «الكنز»، وبالمجهود الذي بذله صنّاعه فيه، لكنهم أكدوا أنه فيلم لا يناسب طرحه موسم العيد، وذلك لأن جمهور هذا الوقت يرغب في مشاهدة نوعيات أخرى بخلاف تلك التاريخية المقدمة بين الحقيقة وخيال مؤلف عبد الرحيم كمال.

20 مليون جنيه مَجْمُوعُ إيرادات أفلام العيد.. «الخلية» اقتنص نصفها20 مليون جنيه مَجْمُوعُ إيرادات أفلام العيد.. «الخلية» اقتنص نصفها «أمان يا صاحبي».. هل انتهى عصر «على واحدة ونص» في السينما المصرية؟«أمان يا صاحبي».. هل انتهى عصر «على واحدة ونص» في السينما المصرية؟ «خلية» عز تسرق «كنز» رمضان في وقفة العيد«خلية» عز تسرق «كنز» رمضان في وقفة العيد بعد رحلة سياسية «شاقة».. هؤلاء النجوم يعودون إلى «بيت الفن»بعد رحلة سياسية «شاقة».. هؤلاء النجوم يعودون إلى «بيت الفن» بعد كَفّ طعن «بطلان نسب توأم زينة».. أحمد عز يحتفل بـ«الخلية» (صور)بعد كَفّ طعن «بطلان نسب توأم زينة».. أحمد عز يحتفل بـ«الخلية» (صور) هزم الأسطورة بـ «جواب إِحْتِجاز».. هل ينصر «الإرهاب» أحمد عز في معركة «الخلية»؟هزم الأسطورة بـ «جواب إِحْتِجاز».. هل ينصر «الإرهاب» أحمد عز في معركة «الخلية»؟ نقاد: «الكنز» فرصة قوية لمحمد سعد بعدما رمى نفسه فى حضن دور واحدنقاد: «الكنز» فرصة قوية لمحمد سعد بعدما رمى نفسه فى حضن دور واحد هند صبرى: أتمنى استحواذ «الكنز» على إيرادات عيد الأضحى (حوار)هند صبرى: أتمنى استحواذ «الكنز» على إيرادات عيد الأضحى (حوار) «الإرهاب وزينة وأفيش ريهام».. 15 معلومة يجب معرفتها عن «الخلية»«الإرهاب وزينة وأفيش ريهام».. 15 معلومة يجب معرفتها عن «الخلية» ولا كلمة لروبي وهند صبري تحقق حلم كليوباترا.. 10 ملاحظات على إِبْلاغ «الكنز»ولا كلمة لروبي وهند صبري تحقق حلم كليوباترا.. 10 ملاحظات على إِبْلاغ «الكنز»

6- تراجع الإيرادات التي حققتها الأفلام الشعبية في المواسم السابقة، والتي تعتمد على حضور أَغْلِبُ الراقصات ويصفها أَغْلِبُ النقاد بالهابطة، واستمر الوضع نفسه مع فيلم «أمان يا صاحبي» في الموسم الجاري، حقق نحو مليوني جنيه، رَسَّخَ تشبع المشاهدين من تِلْكَ النوعية من الأفلام، وعدم رغبته في حضورها، لا سيما في وجود وجبة سينمائية متنوعة أمامه، من بينها أعمال تستحق متابعتها عنها.

7- رغم شكوى أَغْلِبُ مديري السينمات من تطبيق قانون التصنيف العمري للأفلام على الأعمال المعروضة في عيد الأضحى، وانزعاج أَغْلِبُ الأسر منه، حيث يتم منعهم من دخول القاعات بسبب اصطحابهم لأبنائهم في غير المراحل العمرية المناسبة لمشاهدة الأعمال المطروحة، إلا أن مَجْمُوعُ ما حققته الأعمال السبعة أوضح أن هذا لم يؤثر على إيرادات موسم عيد الأضحى السينمائي، في أيامه الثلاثة الأولى.

يذكر أن كل أفلام عيد الأضحى حصلت على تصيف عمري، فيما عدا فيلم «الكنز» الذي أتيح عرضه للجمهور العام، إذ يُعرض أفلام «الخلية»، و«بث مباشر»، و«خير وبركة»، و«أمان يا صاحبي»، و«شنطة حمزة» للفئة العمرية «+ 12 سنة»، و«هروب مفاجئ» لـ«+16 سنة».

8- طرح فيلمي «خير وبركة» و«هروب مفاجئ»، يوم 30 أغسطس، قبل وقفة عيد الأضحى، والتي شهدت طرح باقي أفلام السباق، لم يسهم في دفعهما إلى قمة الإيرادات، إذ حقق الأول إيرادات معقولة، بينما لم يفلح الثاني في تحقيق إيرادات تحفظ مكانته في السباق.

9- «بث مباشر» يعد البطولة المطلقة الخامسة للفنان سامح حسين، لكن أفلامه لا تحقق النجاح الكبير في شباك التذاكر، يأتي ذلك رغم اعتماده على تقديم مضمون يمكن لجميع أفراد الأسرة مشاهدته، دون أن يجرحهم، أو يجعلهم يشعرون بالخجل منه، وإن كان الفيلم الجديد قد أجازت الرقابة طرحه بتصنيف عمري لـ«+12 سنة».

10- فِي غُضُون تحقيق الفنان حمادة هلال إيرادات مرتفعة بأول فيلم يقوم ببطولته «عيال حبيبة»، لم يحالفه الحظ مع إيرادات شباك التذاكر، رغم حرصه على تقديم مجموعة من الأفلام الرومانسية الكوميدية التي تسير على نفس نهج فيلمه الأول، لكنه ما زال مستقرا في منتصف أي سباق يشارك فيه، حيث يوجد في المركز الخامس بنحو 800 ألف جنيه فقط.

المصدر : التحرير الإخبـاري