«الآثار»: اكتشاف مقبرة تعود للعصر الهيلنستي تضم 300 قطعة أثرية
«الآثار»: اكتشاف مقبرة تعود للعصر الهيلنستي تضم 300 قطعة أثرية

حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً الدكتور محمود عفيفي، رئيس قطاع الآثار المصرية بالوزارة، الكشف عن مقبرة تعود للعصر الهيلنستي، بمنطقة الشاطبي في الإسكندرية، وذلك أثناء أعمال الحفائر التي تجريها بعثة أثرية مصرية من مفتشي الآثار بالمحافظة.

وأوضح مصطفى رشدي، مدير سَنَة آثار غرب الدلتا والإسكندرية، أنه تم تأريخ تِلْكَ المقبرة استنادًا إلى الطرز المعمارية بها وبقايا الفخار الذي عثر عليه داخلها.

وأضاف رشدى، أن المقبرة المكتشفة تتكون من أربع صالات بكل منها مجموعة من فتحات الدفن عليها زخارف هندسية ملونة وكتابات باللغة اليونانية القديمة تمثل عبارات جنائزية، وتأتي فتحات الدفن في صفوف تعلو كل منها الأخرى، ويتكون كل صف من فتحة واحدة أو اثنين أو ثلاث وتصل في أَغْلِبُ الْأَوْقَاتُ لأربعة فتحات.

وأشارت أية محمد طاهر، مفتش آثار وسط الإسكندرية، إلى أن البعثة عثرت داخل تِلْكَ المقبرة على الْكَثِيرُونَ من اللقي الأثرية وصل عددها إلى ما يقرب من 300 قطعة، تنوعت ما بين مسارج وأواني فخارية بالإضافة إلى تمثال من التراكوتا، وسوف تقوم البعثة أَثْناء الفترة القادمة بدراسة الكتابات الموجود بالمقبرة في محاولة للكشف عن صاحبه.
 

المصدر : التحرير الإخبـاري