أحمد موسى يفجر كارثة مدوية تضرب مصر!
أحمد موسى يفجر كارثة مدوية تضرب مصر!

حذّر الإعلامي أحمد موسى، من المشاكل التي تواجه الدولة من أَثْناء القضايا المقامة ضدها في الخارج بسبب عدم التزام مصر باتفاقياتها في قطاع البترول وعرقى الاستثمارات الأجنبية.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل إن القضية المشكلة ربحتها إحدى الشركات الاستثمارية الأمريكية ضد مصر، وقضت بدفع 300 مليون دولار، وقد تقوم الشرطة الأمريكية بالحجز على ممتلكات مصر في نيويورك من سفارات وبنوك وشركات خاصة وغيرها”.

وأضاف “موسى”، في برنامجه “على مسئوليتي” المذاع على قناة “صدى البلد”: “هندفع منين مليارات وإحنا معندناش، الرئيس ها يجيب منين، وها تبقى فضيحة أمام دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ، دا تحكيم دولي ولازم نلتزم بيه، وها نفذه، هيئة البترول ها تعمل تفاوض ولكن هاندفع، والناس فرحانة فينا عشان الرئيس السيسي موجود، والبلد ها تشحت”، متابعا: “شركة أسبانية رافعة قضية على مصر هي الأكبر، لأنهم طالبين 5-6 مليار دولار، وإحنا معندناش حجة ولا دفاع، وغيرها من القضايا، دا خراب في البلد ولسه الخراب كمان، لأننا ها نكعّ مليارات”.

وواصل: “الوطن فقد عشرات المليارات بسبب أَغْلِبُ الأشخاص الذين يبحثون عن مجد شخصي وليس مصلحة مصر، والشعب هو اللي ها يدفع الثمن”، مشددًا: “شوفوا الكارثة اللي إحنا فيها، الأوراق التي تتم مقاضاتنا بها في الخارج خرجت من مصر وصدرت من محاكم مصرية”.

المصدر : محيط