«الآثار»: إيداع القطع المستردة من أمريكا في معامل الترميم بالمتحف المصري
«الآثار»: إيداع القطع المستردة من أمريكا في معامل الترميم بالمتحف المصري

اشترك لتصلك أهم الأخبار

استلمت وزارة الآثار، اليوم الثلاثاء، ثلاث قطع أثرية من مقر وزارة الخارجية، كانت قد استردتها مصر من الولايات المتحدة الأمريكية الأسبوع الماضي.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل المشرف العام على الإدارة العامة للآثار المستردة، شعبان عبدالجواد، في بيان أصدره اليوم، إنه تم استلام تلك القطع من أَثْناء لجنة أثرية مشكلة من المتحف المصري، وهي عبارة عن أجزاء من مومياء تتكون من رأس ويدان آدميتان، وقد استلمتها القنصلية العامة لجمهورية مصر العربية في نيويورك.

وأوضح «عبدالجواد» أن تلك القطع تم إيداعها داخل معامل ترميم المتحف المصري لدراستها وفحصها بهدف التوصل إلى معرفة هوية المومياء والحقبة التاريخية لها.

وأشار إلى أن من المعروف أن تِلْكَ القطع قد تم تهريبها من مصر سَنَة ١٩٢٧ من منطقة وادي الملوك بالأقصر، حتى تم ضبطها سَنَة ٢٠١٧ في مدينة منهاتن في نيويورك أثناء محاولة بيعها بواسطة السلطات الأمريكية.

المصدر : المصرى اليوم