محامية شفيق لوزير الخارجية: موقف «الفريق» القانوني «سليم»
محامية شفيق لوزير الخارجية: موقف «الفريق» القانوني «سليم»

حَكَت فِي غُضُونٌ قليل دينا عدلى حسين، محامية الفريق أحمد شفيق، رئيس مجلس الوزراء الأسبق، والمرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، إن لا صحة على الإطلاق لما يثار حول طلب دولة الإمارات من الفريق أن يغادر الأراضى، مؤكدة أن شفيق سيذهب إلى باريس فى جولة تستغرق ثلاثة أسابيع.

وأضافت دينا عدلى حسين لـ"التحرير"، أنه بالنسبة للموقف القانونى للفريق، فإنه "سليم"، ولم تصدر ضده أي أحكام، وجميع البلاغات التي قدمت ضده تم حفظها من قبل النائب العام، مؤكدة أن الفريق تتوافر به شروط الترشح للرئاسة.

وتابعت:" أن جولة الفريق إلى باريس، سيعقبها زيارة إلى دول أوروبية أخرى، وعقب تلك الجولات التى نظمها شفيق لمقابلة الجاليات المصرية بعواصم تلك البلاد، ثم يعود للقاهرة".

وكان وزير الخارجية، سامح شكري،  قد تحدث عن نية "شفيق" الترشح لانتخابات الرئاسة سَنَة 2018، في أول تعليق رسمي على الأمر.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل شكري، على هامش أعمال منتدى الحوار المتوسطي في روما، اليوم الجمعة، ، إنه "من حيث المبدأ يمكن لأي شخص يستوفي الشروط القانونية أن يرشح نفسه للانتخابات"، وذلك حسبما ذكرت "روسيا اليوم". وأضاف أن القانون لا يمنع أحدا من الترشح للانتخابات الرئاسية في حال عدم وجود أمر قضائي يمنع ذلك.

وكان أحمد شفيق، المقيم في دولة الإمارات، قد حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً الأربعاء الماضي، رغبته في الترشح.

وسبق لشفيق أن ترشح لانتخابات الرئاسة سَنَة 2012، إلا أنه خسرها، وبعدها غادر إلى الإمارات، وبقي هناك.

المصدر : التحرير الإخبـاري