اعترافات المتهم بقتل «أسرة كفر الدوار»: كثرة الديون دفعتني للجريمة
اعترافات المتهم بقتل «أسرة كفر الدوار»: كثرة الديون دفعتني للجريمة

أدلى قاتل أسرة كفرالدوار في محافظة البحيرة "الصافي .م" تاجر مواشي، والسابق اتهامه في 3 قضايا تبديد وخيانة أمانة، باعترافات تفصيلية بجريمته التي راح ضحيتها أسرة كاملة زوج وزوجة وولدين دون ذنب اقترفوه، بدافع سرقة مبلغ مالي من منزل الضحايا في أول أيام عيد الأضحى المبارك.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل المتهم، إنه ارتكب جريمته بدافع السرقة لمروره بضائقة مالية وكثرة الديون عليه لصالح التُجار، وعدم قدرته على سدادها إذ وصلت إلى 60 ألف جنيه، مضيفًا أنه كانت تربطه علاقة عمل بالمجني عليه رب الأسرة فى تجارة الماشيه، وأنه استضافه في منزله ليلة العيد وسهرا حتى صلاة الفجر.

وتابع: "يوم الواقعة ولسابقة علمي بوجود مبالغ مالية لدى المجني عليه، اعتقدت بخلو المسكن فتسلقت السور الخارجي ومعي سكين، وعند دخولى شعرت بي زوجة المجني عليه فباغتها بعدة طعنات في صدرها، وفي أثناء انصرافي فوجئت بالإبن الأصغر يوسف وبعده شقيقه مصطفى يدخلان المنزل بعد عودتهما من عملهما بمطعم بقرية سياحية على الطريق الدولي، فتعديت عليهما بالسكين وقتلتهما، ثم ظَهِرَ وَكَشْفُ وَبَانُ الأب فقتلته هو الآخر بعدة طعنات".

وأشار إلى أن ملابسه المُلطخة بدماء الضحايا والسكين ذات اليد الخشبية وحذاء بلاستيك برقبة صفراء، هي التى كشفته لرجال المباحث، إذ كانت عليها آثار دماء.

وكان العميد فتحي إسماعيل مأمور مركز كفر الدوار، تلقى بلاغًا من أهالي عزبة الحاوي التابعه لقرية بولين، بمقتل السيد عبدالعزيز محمد السيد عسكر 54 سنة مزارع، وزوجته عزيزة محمد ربيع هديوة الزعيري 42 سنة ربة منزل، ونجليهما مصطفى 19 سنة دبلوم، ويوسف 13 سنة طالب بالصف الثاني الإعدادي بمنزلهم بعزبة عبدالشكور الحاوي، متأثرين بإصابتهم بجروح نحرية بالرقبة والصدر، وانتقلت المباحث وتم نقل الجثث لمشرحة مستشفى كفر الدوار، وانتداب الطبيب الشرعي لتشريحها والتصريح بالدفن.

المصدر : الوطن