بسنت فهمي: الإصلاحات الاقتصادية تؤهل مصر للانضمام إلى تجمع البريكس
بسنت فهمي: الإصلاحات الاقتصادية تؤهل مصر للانضمام إلى تجمع البريكس
حَكَت فِي غُضُونٌ قليل النائبة بسنت فهمي، عضو لجنة الشؤون الاقتصادية بمجلس النواب، إن الإصلاحات المالية والنقدية والتشريعية التي أجرتها مصر جعلتها محط أنظار دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ، وهو ما دعى الصين إلى دعوة مصر لحضور قمة «البريكس». 

وأضافت «فهمي»، أَثْناء مداخلة هاتفية ببرنامج «الآن»، المذاع عبر فضائية «إكسترا نيوز»، الأحد، أن مصر تعد ميزة كبيرة لدول البريكس، ويمكن تحقيق الاستفادة المتبادلة عن طريق الاستثمار أو التجارة، موضحة أن الإصلاحات التي نفذتها مصر وتنفيذها مشروعات استثمارية مثل قناة السويس والمثلث الذهبي والخريطة الاستثمارية، تؤهلها للانضمام لتجمع البريكس، والاستفادة من التبادل التجاري والاستثماري.

وأوضحت أن مصر سوق واسع، يُمكن من يعمل به التصدير إلى أوروبا وإفريقيا والدول العربية، متابعة: «التجارة الدولية فِي غُضُون أكثر من سَنَة متوقفة، ومشروع محور قناة السويس يعد من أهم المشروعات، ومن مصلحة دول البريكس أن تأتي إلى مصر وتنفذ مشروعات استثمارية في المحور حتى لا يكون طريقة استيرادها وتصديرها هواء».

وذكرت أن مجموعة البريكس، ستناقش موضوعات البطالة والهجرة غير الشرعية والإرهاب وسعر الطاقة، مشيرة إلى أهمية الانضمام لقمة البريكس، وما سيمثله ذلك من دفعة كبيرة للاقتصاد المصري.

وكان الرئيس عبد الفتاح السيسي، غادر القاهرة اليوم الأحد، متوجهًا إلى مدينة شيامين الصينية؛ للمشاركة في منتدى أعمال قمة «بريكس»، تلبية لدعوة الرئيس الصيني، شي جين بينج.

ومن المقرر أن يتوجه «السيسي»، عند ختم زيارته للصين إلى فيتنام، في زيارة رسمية هى الأولى من نوعها لرئيس مصري في تاريخ العلاقات بين البلدين.

المصدر : بوابة الشروق