حبيب العادلي يوقف طباعة «البوابة نيوز»
حبيب العادلي يوقف طباعة «البوابة نيوز»

رَسَّخَ الناشط الحقوقي جمال عيد، مدير الشبكة العربية لمعلومات حقوق الإنسان، أن السلطات ألغت طباعة النسخة الورقية لصحيفة "البوابة نيوز"؛ بسبب نشرها مادة صحفية تخص قضية هروب وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي.

ونشر "عيد" عبر حسابه الشخصي بـ"تويتر" متكلاماًً: "كَفّ طباعة جريدة البوابة، لأنها تساءلت عن استمرار هرب حبيب العادلي وزير الداخلية اللص، يبدو أن صراع الأجهزة بات من الصعب إخفاؤه".

واستنكرت صحيفة "البوابة" عبر بيان لها صدر قبل قليل، مصادرة عددها المُقرر صدوره اليوم الأحد، الموافق 3 /9/ 2017.

وإلى نص البيان:

فوجئت "البوابة" بامتناع مطابع الأهرام عن طباعة عددها الصادر الأحد الموافق 3/9/2017، متعللين بأن "جهات معينة"، طالبت بحذف تقرير صحفى بَلاَغ بالصفحة الأولى يتعلق بطول وَقْتُ هروب وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي، فى إطار المتابعة الصحفية لطلب إحاطة مقدم من نائب بالبرلمان لوزير الداخلية مجدي عبدالغفار، حول عدم قدرة الأجهزة الأمنية على إلقاء إِحْتِجاز الوزير الهارب وتقديمه للعدالة، وهو ما رفضته رئاسة التحرير.

وتنبه جريدة "البوابة" من خطورة التصرفات غير المسئولة من جانب أَغْلِبُ الأجهزة الأمنية، لفرض هيمنتها على ملفات حرية الرأى والتعبير، واستخدام سلطتها لتصفية حسابات شخصية.

وتحذر رئاسة الجريدة من خطورة أساليب القفز على القانون، عبر استخدام النفوذ ومصادرة الصحف، ومنح نفسها الحق فى البقاء خارج إطار المحاسبة، رغم أن تلك الأجهزة تكتسب هيبتها وسلطتها من احترامها للقانون.

وتحتفظ الجريدة بحقوقها القانونية، فى اتخاذ ما تراه من جَمِيعَ الأجراءات لمواجهة تلك التصرفات غير العقلانية، التى تؤثر سلبًا على صورة مصر فى الداخل والخارج، وتجعلنا فى مرمى سهام النقد والحصول على تقييمات سلبية فى المحافل الدولية المعنية بالحريات وحقوق الإنسان.

وتهيب الصحيفة بالسيد رئيس الجمهورية عبدالفتاح السيسي التدخل لفرض احترام القانون وحمايته من التدخلات السافرة لبعض الجهات لطمس فشلهم الوظيفي.

وتطالب رئاسة الجريدة الهيئة الوطنية للصحافة ونقابة الصحفيين، وكل المؤسسات الوطنية المعنية بتولي مسئولياتها في حماية حرية الرأى والتعبير، والتدخل لمواجهة الاعتداء الغاشم الذى يمارس على الصحيفة.

المصدر : المصريون