إلقاء قنبلة حارقة على سفارة ميانمار في إندونيسيا
إلقاء قنبلة حارقة على سفارة ميانمار في إندونيسيا

حَكَت فِي غُضُونٌ قليل شرطة جاكرتا إن قنبلة حارقة ألقيت على سفارة ميانمار في العاصمة الإندونيسية في الساعات الأولى من الأحد، وأدت لحدوث حريق صغير.

ويأتي هذا في ظل تصاعد الغضب في البلد الواقع في جنوب شرق آسيا، الذي يقطنه أكبر عدد من السكان المسلمين في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ، بشأن العنف ضد الروهينجا المسلمين في ميانمار.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل شرطة جاكرتا، في بيان اليوم الأحد، إن ضابط شرطة كان يقوم بدورية في شارع خلف السفارة عندما رصد حريقا في الطابق الثاني من المبنى في حوالي الساعة 0235 بالتوقيت المحلي (0935 بتوقيت جرينتش) وأبلغ ضباط الشرطة الذين يحرسون البوابة الأمامية للسفارة.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل البيان إن الشرطة عثرت بعد إخماد الحريق على زجاجة محطمة ملصق بها فتيل، مضيفا أن الجاني المجهول يشتبه أنه فر من المكان بسيارة.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل أرجو يوونو المتحدث باسم الشرطة إن شرطة جاكرتا تحقق الآن في الحادث ولم تعرف بعد الدافع وراء الهجوم.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل وكالة أنتارا الرسمية للأنباء إن مجموعة من الناشطين نظموا احتجاجا أمس السبت أمام السفارة لمطالبة لجنة جائزة نوبل بسحب الجائزة من زعيمة ميانمار أونج سان سو كي.

واستمرت الاحتجاجات اليوم الأحد في وسط العاصمة جاكرتا حيث دعا عشرات الأشخاص من جماعات إسلامية وجماعات ناشطة الحكومة الإندونيسية إلى المشاركة بفعالية في وقف انتهاكات حقوق الإنسان ضد أقلية الروهينجا.

اشترك الآن لتصلك أهم الأخبار لحظة بلحظة

المصدر : المصرى اليوم