«الصحة»: خروج جميع حالات تسمم «البوظة» بعد تحسن حالتهم.. وسحب عينات لتحليلها
«الصحة»: خروج جميع حالات تسمم «البوظة» بعد تحسن حالتهم.. وسحب عينات لتحليلها

أعلنت وزارة الصحة عن خروج الـ110 حالات مصابة باشتباه تسمم غذائي من المستشفيات، وذلك نتيجة تناول مشروب (البوظة) بقرية الربعماية، مركز منيا القمح محافظة الشرقية.

وأوضحت وزارة الصحة في بيان لها، اليوم الأحد، أنه تم نقل الحالات المرضية إلى المستشفيات بمشاركة 29 سيارة إسعاف مجهزة، لافتًا إلى أن جميع الحالات كانت تُصَابُ من أعراض نزلات معوية، وقئ وإسهال.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل د.عمرو قنديل، رئيس قطاع الطب الوقائي، إن فريق من قطاع الطب الوقائي قام بالتحفظ على باقى الكمية من مشروب (البوظة) وأخذ عينات لتحليلها، كذلك علي الجانب الأخر تم إبلاغ النيابة والتى تباشر التحقيقات في الواقعة.

وأضاف رئيس قطاع الطب الوقائي، أنه في إطار تكليفات وزير الصحة والسكان في هذا الشأن، تم أخذ عينات إضافية من مياه الشرب، وعينات من المنشآت الغذائية بالقرية بصفة خاصة ومركز منيا القمح بصفة عامة لتحليلها، للتأكد من سلامتها.

من ناحيتة ، أوضح الدكتور حسام أبو ساطى، وكيل وزارة الصحة بالشرقية، أنه تم نقل 5 حالات لمستشفى الأحرار بالزقازيق، و14 حالة للمستشفى الجامعي، فيما تم نقل 91 لمستشفى منيا القمح المركزي، مشيرا الى أن جميع الحالات تلقوا العلاج اللازم وخرجوا من المستشفيات بعد تحسن واستقرار حالتهم الصحية.

ورَسَّخَ توافر الادوية والمستلزمات الطبية، حيث تم رفع درجة التمرينات بكافة الأستعداد بالمستشفى وجميع مستشفيات المحافظة إلى الدرجة القصوى، كذلك علي الجانب الأخر تم التأكد من تواجد جميع الفرق الطبية من أطباء وتمريض بجميع المستشفيات.

وناشدت وزارة الصحة والسكان المواطنين بعدم تناول أي أطعمة أو مشروبات من أماكن مجهولة المصدر، حرصا على صحتهم.

المصدر : بوابة الشروق