الأن تراجع التضخم في منطقة اليورو إلى 1٫3فِي المائة
الأن تراجع التضخم في منطقة اليورو إلى 1٫3فِي المائة

واصل التضخم في منطقة اليورو تراجعه في يونيو الماضي، مسجلاً 1.3 فِي المائة بحسب تقديرات أولية نشرها مكتب الإحصاء الأوروبي «يوروستات» أمس، وهي أدنى من النسبة التي توقعها المصرف المركزي الأوروبي عند 2 فِي المائة.

وكانت نسبة التضخم في منطقة اليورو بلغت 1.4 فِي المائة في مايو.

وهذا التراجع في التضخم ليس بالمستوى الذي ترقبه المحللون رداً على سؤال لمعهد فاكتست للخدمات المالية، والذين استندوا إلى ارتفاع في أسعار المواد الاستهلاكية 1.2 فِي المائة.

وساهم التباطؤ الكبير في ارتفاع أسعار الطاقة التي ارتفعت 1.9 فِي المائة فقط في يونيو، مقابل 4.5فِي المائة في مايو و7.6 فِي المائة في أبريل، في تحقيق تِلْكَ النسبة من التضخم. ويعد المصرف المركزي الأوروبي نسبة التضخم التي تقل عن 2 فِي المائة بقليل مؤشراً إلى أن الاقتصاد بصحة جيدة لأنه ينطبق برأيه على تعريف استقرار الأسعار.

المصدر : البيان