حصرياً العمل الدولية: رؤية 2030 واعدة لأبناء وبنات المملكة
حصرياً العمل الدولية: رؤية 2030 واعدة لأبناء وبنات المملكة

أبدى مدير سَنَة منظمة العمل الدولية جاي رايدر إعجابه برؤية المملكة 2030، واصفا إياها بالرؤية الواعدة لأبناء وبنات المملكة، نظرا لما ستحققه من فرص عمل، من أَثْناء الاستثمارات ودعم المنشآت الصغيرة والمتوسطة، ورفع مساهمة القطاع غير الربحي.

ورَسَّخَ رايدر أَثْناء لقائه وزير العمل والتنمية الاجتماعية الدكتور علي الغفيص، في جنيف أمس، على هامش مؤتمر العمل الدولي في دورته الـ 106 أن المنظمة مستعدة للتعاون في تنفيذ المبادرات والمشاريع التي رسمتها الرؤية وبرامج التحول الوطني 2020.

وجرى أَثْناء اللقاء بحث أوجه التعاون في عدد من المجالات ذات الاهتمام المشترك، خاصة الموضوعات المتعلقة بشؤون العمل والتنمية الاجتماعية.

واتفق الجانبان أَثْناء اللقاء على أهمية التعاون والتكامل بين البرامج التي تنظمها المنظمات الدولية والعربية في مجال العمل والتنمية الاجتماعية، منوهين بأهمية تحديد أولويات المنطقة في تطوير التشغيل ودعم الشراكات مع المؤسسات الدولية والإقليمية، خاصة فيما يتعلق بتعزيز التعاون المشترك مع الوزارة في الدعم الفني وبرامج التأهيل والتدريب.

وهنأ الغفيص جاي رايدر على انتخابه مديرا عاما لمنظمة العمل الدولية لفترة ثانية، مثمنا في الوقت نفسه جهوده المتواصلة في إِعَانَة برامج التشغيل والتنمية الاجتماعية على جميع المستويات.


المصدر : مكه