الأجانب يحكمون قبضتهم على سوق أدوات الدين المصري
الأجانب يحكمون قبضتهم على سوق أدوات الدين المصري
حَكَى فِي غُضُونٌ قليل نائب وزير المالية للسياسات المالية في الحكومة المصرية، أحمد كوجك، إن حكومة بلاده جذبت استثمارات أجنبية في أدوات الدين المحلية بقيمة 8.4 مليار دولار فِي غُضُون تحرير سعر الصرف وحتى نهاية أيار/ مايو الماضي.

وأضاف أن استثمارات الأجانب في أدوات الدين المحلية سواء كانت سندات أم أذون خزانة بلغت 2.6 مليار دولار في شهر أيار/ مايو، ونحو 8.4 مليار دولار فِي غُضُون تحرير سعر الصرف وحتى نهاية أيار/ مايو.

وحرر البنك المركزي سعر صرف الجنيه أمام العملات الأجنبية يوم 3 تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي، كذلك علي الجانب الأخر أنه قلص إِعَانَة الطاقة، ضمن برنامج إصلاح متفق عليه مع صندوق النقد الدولي.

اقرأ كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام أيضا : لماذا لا يطلب السيسي من الفنانين التبرع لاقتصاد مصر؟

وحصلت مصر على الشريحة الأولى من القرض بواقع 2.75 مليار دولار، من مَجْمُوعُ حزمة تمويل قيمتها 12 مليار دولار.

وبدأت مصر في تنفيذ برنامج إصلاح اقتصادي تضمن تحرير سعر الصرف أَثْناء تشرين ثاني/ نوفمبر الماضي، بالتزامن مع إجراء موجة لخفض إِعَانَة الطاقة، وبدأت بتطبيق ضريبة القيمة المضافة.

المصدر : عربي 21