الأن التقنيات الجديدة وتنافسية شركات التصنيع
الأن التقنيات الجديدة وتنافسية شركات التصنيع

يتوجب على شركات التصنيع لتبقى على صلة مع بيئة الأعمال الحالية، التي تتسم بالتنافسية العالية، تبني الحلول التقنية وإلا عانت خسائر في الحصة السوقية والأرباح.

1.8

مليار شخص عدد المستهلكين ضمن الطبقة المتوسطة العالمية

5

مليارات مستهلك بحلول العام 2030

21

تريليون دولار طلب الطبقة المتوسطة العالمية على المنتجات

56

تريليون دولار حجم الطلب بحلول العام 2030

2.2

تريليون دولار إضافة للناتج الإجمالي المحلي بحلول 2025

استخدام شركات التصنيع للحلول الجوالة:

74 فِي المائة تستخدمها حالياً

98 فِي المائة بحلول 2020

- شركات تصنيع حذرة تبتعد عن التبني المبكر لتقنيات رقمية متقدمة

- بيئات العمل تمتاز بالتنافسية ولا تحتمل تأجيل تبني التقنيات الجديدة

- تأثير كبير للمستهلكين الجدد في الطلب على المنتجات

- التقدم في قدرات برمجيات تخطيط موارد المؤسسات تسمح لشركات التصنيع تحقيق مستويات أداء أعلى

- الحوسبة السحابية والطباعة ثلاثية الأبعاد والبيانات الكبيرة وإنترنت الأشياء تبشر بآفاق جديدة

- التقنيات الجديدة تتيح تواصل زملاء العمل والتعاون مع الشركاء، والنفاذ إلى البيانات الحساسة من أي زمان ومكان

المصدر : البيان