الأن «أياتا» تدعو من أجل تدعيم وقود الطائرات المستدام
الأن «أياتا» تدعو من أجل تدعيم وقود الطائرات المستدام

وافق المشاركون في اجتماعات الجمعية العمومية الـ73 للاتحاد الدولي للنقل الجوي «اياتا» المنعقدة في مدينة «كانكون» المكسيكية، على قرار يدعو الحكومات إلى تطبيق سياسات تساهم في تسريع عملية نشر وقود الطائرات المستدام، ويؤكد التزام القطاع بالعمل مع الحكومات لتطبيق اتفاقية «تخفيض الكربون من النقل الجوي الدولي».

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل «ألكساندر دو جونياك» المدير العام والرئيس التنفيذي للاتحاد: «تعتبر اتفاقية تخفيض الكربون من النقل الجوي الدولي جزءاً أساسياً من استراتيجيتنا لمحاربة الانبعاثات من النقل الجوي، حيث إننا ملتزمون بخفض الانبعاثات إلى نصف معدلات العام 2005 بحلول العام 2050».

وأضاف: «على الرغم من أهمية تقليل الانبعاثات على المدى القصير، إلا أننا نعتمد على تطور التكنولوجيا النظيفة على المدى الطويل للوصول إلى أهدافنا، حيث إن وقود الطائرات يعتبر جزءاً أساسياً من استراتيجيتنا الشاملة، ولكنه لا يتم إنتاج ما يكفي من حيث الجودة والكفاءة من ناحية التكلفة في الوقت الراهن».

ويدعو القرار الحكومات إلى تطبيق سياسات تساهم في تسريع عملية نشر وقود الطائرات المستدام وإلى وضع الإطار التنظيمي المناسب للتعجيل بتطوير مرافق الإنتاج، وتتضمن السياسات وصولاً سهلاً إلى التمويل والضمان القروض ومنح رأس المال، ودعم المصانع وأبحاث سلسلة التوريد، ووضع وقود الطائرات المستدام على ذات المستوى مع الوقود الحيوي للسيارات من أَثْناء حوافز عامة مكافئة، والضمان التشريعي على مدى وَقْتُ زمنية تمنح المستثمرين الثقة لتمويل مرافق إنتاج جديدة.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل «دو جونياك»: رَسَّخَ القرار على التزام قطاع النقل الجوي بضمان توافق وقود الطائرات المستدام مع معايير الاستدامة الصارمة، ويلعب الاتحاد الدولي للنقل الجوي دوراً رائداً ضمن مجموعات عمل المنظمة الدولية للطيران المدني التي تحدد متطلبات الاستدامة المنسقة عالمياً لوقود الطائرات المستدام في إطار اتفاقية تخفيض الكربون من النقل الجوي الدولي.

المصدر : البيان