وزير الصناعة: دعوة مصر لقمة البريكس إشارة مهمة على نمو اقتصادنا
وزير الصناعة: دعوة مصر لقمة البريكس إشارة مهمة على نمو اقتصادنا
حَكَى فِي غُضُونٌ قليل طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إن دعوة مصر لحضور قمة تجمع البريكس يعد إشارة هامة إلى نمو الاقتصاد المصري، موضحًا أن الإصلاحات الاقتصادية التي أجرتها مصر تؤهلها للانضمام إلى هذا التجمع.

وأضاف «قابيل»، في برنامج «الآن»، المذاع عبر فضائية «إكسترا نيوز»، مساء الأحد، عند وصوله إلى مدينة شيامن للمشاركة في فعاليات القمة، أن تجمع البريكس أحد أكبر الاقتصاديات في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ حيث يبلغ 22فِي المائة من الاقتصاد العالمي، كذلك علي الجانب الأخر أنه يضم الصين ثاني أكبر اقتصاد في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ، مشيرًا إلى اهتمام القمة بتنمية اقتصاديات الدول الناشئة.

وأوضح أن مصر ثاني أكبر اقتصاد في قارة إفريقيا، وباتت مؤهلة للانضمام لتجمع البريكس بعد الإصلاحات التي نفذتها، متابعًا: «هناك دول عديدة تريد الانضمام إلى البريكس، والأهم من انضمامنا هو ما سيحدث بعد الانضمام فسيكون هناك اتفاقيات للتجارة الحرة، بالإضافة إلى أن التجمع أنشأ بنك للاستثمار وصندوق للطوارئ وهي خطوة مهمة للغاية».

وأشار إلى وجود احتفاء عالي للغاية من الجانب الصيني بالوفد المصري الذي يترأسه الرئيس عبد الفتاح السيسي، مضيفًا أنه عند ختم فعاليات قمة البريكس سيتوجه إلى بكين لعقد لقاءات ثنائية مع وزيري التجارة والاستثمار الصينيين.

وكان وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي، على رأس وفد يضم المهندس طارق قابيل، وزير التجارة والصناعة، إلى مدينة شيامن الصينية، مساء الأحد، لحضور فعاليات قمة البريكس، بدعوة من الرئيس الصيني، شي جين بينج.

المصدر : بوابة الشروق