«الصناعات الهندسية» تحْتِفَي باستمرار فرض رسوم على صادرات الخردة
«الصناعات الهندسية» تحْتِفَي باستمرار فرض رسوم على صادرات الخردة

رحبت غرفة الصناعات الهندسية باتحاد الصناعات، اليوم الأحد، بقرار وزير التجارة والصناعة المهندس طارق قابيل باستمرار فرض وزيادة رسم الصادر على خام وخردة النحاس والألومنيوم بواقع 20 ألف جنيه على الطن من النحاس بدلا من 18 ألف جنيه، و7 آلاف جنيه على الطن من الألومنيوم بدلا من 6 آلاف جنيه.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل رئيس غرفة الصناعات الهندسية محمد المهندس- في تصريح اليوم الأحد: «إن الخردة تعد من الثروات القومية، ويجب ألا تفرط فيها الدولة، وعدم المعرفة بقيمة الخردة أَثْناء الأعوام السَّابِقَةُ تسبب في خروج ملايين الأطنان منها، لافتا إلى أن الدولة استجابت أخيرا لرؤية الصناعة المصرية في الحفاظ على الخردة، وخروجها بِصُورَةِ منتج نهائي الصنع يضيف حجم مضافة ويشغل أيدي عاملة».

وأضاف «إننا نفخر بأن نطبق عليها شعار (صنع في مصر)، أما أن يتم تصدير الخردة فهو أشبه بنهب ثروات مصر»، مشيرا إلى أن الغرفة طالبت بعدم تصدير الخردة فِي غُضُون أكثر من 10 سنوات، نظرا لأن ذلك ينعكس على غلق مئات الورش والمصانع، لافتا إلى أن هناك الْكَثِيرُونَ من الدول التي تكَفّ تصدير خردتها لدخولها في صناعات عديدة.

كل ما يتعلق بالاستثمار والاقتصاد والأسعار

المصدر : المصرى اليوم