الأن 2.6 مليون نزيل فندقي في أبوظبي  فِي غُضُون بداية العام الجاري
الأن 2.6 مليون نزيل فندقي في أبوظبي فِي غُضُون بداية العام الجاري

سجلت العاصمة الإماراتية أبوظبي نمواً بنسبة 4فِي المائة في عدد نزلاء الفنادق أَثْناء شهر يوليو الماضي، بالمقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي، حيث استضافت فنادق الإمارة نحو 400 ألف نزيل فندقي، ما رفع عدد نزلاء الفنادق أَثْناء الأشهر السبعة السَّابِقَةُ إلى أكثر من 2.6 مليون، وبهذا حافظت أبوظبي على نمو قطاع الضيافة بنسبة 7فِي المائة على أساس سنوي، وذلك بحسب أحدث التقارير الصادرة عن هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة.

وجَهَرَ تقرير هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة الأخير أن فنادق العاصمة استقبلت 396,548 نزيلاً في 164 مكان فندقية استمتعوا بقضاء 928,502 ليلة فندقية أَثْناء شهر يوليو من العام الجاري، حيث حققت الفنادق أرباحاً وصلت إلى 327 مليون درهم (89 مليون دولار أميركي) عبر مَجْمُوعُ 33 ألف غرفة فندقية.

وشهدت مناطق الإمارة الرئيسية الثلاث، أبوظبي، والعين والظفرة، ارتفاعاً في عدد نزلاء الفنادق، مدعوماً بإقبال قوي من قبل السوق المحلي وصل إلى نسبة 35فِي المائة من مجموع الزوار، وبواقع 138,273 نزيلاً. وقد ساهم الضيوف الزائرون من الأسواق العالمية الرئيسية، من المملكة المتحدة والولايات المتحدة، في رفع تِلْكَ النسب حيث شاركت بقيمة 28,5فِي المائة و20فِي المائة على الترتيب من مَجْمُوعُ عدد الزوار، الأمر الذي عكس زيادة الطلب أَثْناء فصل الصيف، بينما يستمر السياح القادمون من الصين في تسجيل نسبة نمو شهرية وصلت إلى 87فِي المائة.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل سيف سعيد غباش، مدير سَنَة هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة: «تعد زيادة الزوار من الأسواق الرئيسية من كل من الصين والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة، بالإضافة إلى الزوار من السوق المحلي أَثْناء شهر يوليو الماضي مشجعاً، فقد وصل الإجمالي إلى 138 ألف زائر بالمقارنة مع وَقْتُ إجازة عطلة عيد الفطر في العام الماضي. ولا يزال السياح القادمون من الهند والمملكة العربية السعودية يحققون نمواً جيداً في العدد الإجمالي للزوار ولنزلاء المنشآت الفندقية السابقة».

وسجلت جميع مناطق الإمارة الثلاث، نمواً في أعداد السياح الواصلين إليها، حيث سجلت مدينة الظفرة نسبة نمو صلت إلى 16فِي المائة مدعومة بالزوار القادمين لحضور فعاليات مهرجان ليوا للرطب. وكَشَفْتِ في غضون ذلك البيانات الواردة في التقرير أن أبوظبي قد استقبلت 2,677,953 ضيفاً فندقياً في الأشهر السبعة الأولى من هذا العام، محققة بذلك نسبة نمو وصلت إلى 7فِي المائة بالمقارنة مع ذات الفترة من العام الماضي التي شهدت ضيافة 6,8 ملايين ليلة فندقية، ووصلت نسبة طول مدة الإقامة إلى 69فِي المائة و2,54 ليلة على التوالي.

وتحتل الهند المرتبة الثانية كونها أضخم سوق، فقد استضافت فنادق العاصمة 192 ألف نزيل من الهند أَثْناء الفترة من شهر يناير وحتى شهر يوليو، مسجلة ارتفاعاً سنوياً بنسبة 7فِي المائة. ويأتي السياح القادمون من المملكة المتحدة في المرتبة الثالثة، عبر 136 ألف زائر، يمثلون نسبة نمو 5,5فِي المائة، ولا يزال السائح القادم من المملكة يأتي في المرتبة الأولى من حيث مدة الإقامة والتي تسجل في المتوسط 3.7 ليال فندقية.

 

المصدر : البيان