النفط يهبط ويسجل أقل تسوية  فِي غُضُون نوفمبر
النفط يهبط ويسجل أقل تسوية فِي غُضُون نوفمبر

هبطت أسعار النفط مجددا يوم الخميس في استمرار للخسائر بعدما أَثْبَتَت بيانات ارتفاعا غير متوقع في مخزونات الخام الأمريكية وجرت تسوية خام برنت عند أدنى مستوى فِي غُضُون 29 نوفمبر (تشرين الثاني)، عشية إتفاق منظمة النفط العالمي على تقليل إنتاج الخام.

وانخفض خام القياس العالمي مزيج برنت 20 سنتا لتجري تسويته عند 47.87 دولار للبرميل بينما أغلقت العقود الآجلة للخام الأمريكي منخفضة ثمانية سنتات إلى 45.64 دولار للبرميل.

وهبطت أسعار النفط دون 50 دولارا للبرميل على الرغم من تعهد أكبر مصدري الخام في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ بقيادة منظمة البلدان المصدرة للبترول (منظمة النفط العالمي) بتمديد تخفيض الإنتاج بواقع 1.8 مليون برميل يوميا حتى نهاية الربع الأول من العام القادم.

وكانت منظمة النفط العالمي قد وافقت على تقليل الإنتاج في نوفمبر (تشرين الثاني) وبعد ذلك بقليل وافقت روسيا ومنتجون آخرون من خارج المنظمة على تقليل الإنتاج في مسعى لتقليص التخمة العالمية التي قادت الأسعار نحو هبوط طويل.

وكَشَفْتِ في غضون ذلك بيانات إدارة معلومات الطاقة يوم الأربعاء أن إنتاج الخام في الولايات المتحدة هبط إلى 9.318 مليون برميل يوميا في أول إنخفاض في أربعة أسابيع.

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل إدارة معلومات الطاقة الأمريكية إن مخزونات الخام زادت 3.3 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في الثاني من يونيو (حزيران) مقابل توقعات بإنخفاضها 3.5 مليون برميل.

المصدر : اخبار مصر