بنك السودان يتبرأ من تحديد سقوفات للسحب من البنوك
بنك السودان يتبرأ من تحديد سقوفات للسحب من البنوك

نفى بنك السودان المركزي الثلاثاء تحديده سقف لسحب ارصدة العملاء من البنوك.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل محافظ البنك حازم عبد القادر لدى تقديمه بيان أمام البرلمان الثلاثاء إن “البنوك حددت للعملاء سقف معين للسحب من ودائعهم دون توجيه من المركزي، بسبب حَمْلَة العملاء استنادا على شائعات في وسائط التواصل الاجتماعي تتحدث عن اتجاه البنك لتحديد سقف للسحوبات”.

وتابع ” أدت تِلْكَ الشائعات إلى ذهاب 90فِي المائة من عملاء المصارف لسحب ودائعهم مما أدى الى أن تحدد البنوك سقوف للسحب لتغطية أكبر عدد من العملاء”.

ويعاني الاف العملاء في البنوك السودانية من عدم القدرة على صرف مبالغ مالية كبيرة بسبب كَفّ البنوك تسليمها بحجة عدم توافر السيولة النقدية.

وأدى ذلك الى احجام المتعاملين مع البنوك عن ايداع مداخراتهم خشية تعذر الحصول عليها عند الحاجة لسحبها ما أدى الى حالة من اهتزاز الثقة في البنوك السودانية.

وعزا حازم عبد القادر مشكلة عدم توفر النقود فى الصرافات الآلية لـ “هجمة العملاء عليها”، وتوقع ان تحل الأزمة قريباً.

واقر المحافظ بتراجع صرف العملة الوطنية مقابل العملات الأخرى نتيجة لزيادة التزامات الدولة والقطاع الخاص وزيادة استخدام موارد النقد الاجنبي.

وكشف عن ضغوط تعرض لها البنك العام الماضي لانخفاض الايرادات العامة للدولة بسبب تدني الإنتاج النفطي بالبلاد وعدم تمكن حكومة جنوب السودان من الوفاء بالتزاماتها من مستحقات رسوم عبور النفط والترتيبات المالية الانتقالية، بجانب زيادة النفقات العامة للدولة في الأجور والعلاوات.

وفى سياق متصل حَكَت فِي غُضُونٌ قليل وزارة المالية أن مشكلة ارتفاع سعر الصرف كادت أن تؤدي الي انفلات الأوضاع الاقتصادية بالبلاد مطلع العام الحالي، بعد تفشي المضاربات في سوق النقد الأجنبي وسوق السلع والخدمات، بجانب انتشار ظاهرة تهريب سلع الصادر، إضافة الي الزيادة في عرض النقود.

واقترح رئيس البرلمان إبراهيم احمد عمر تحويل بياني المالية والبنك المركزي الى لجان مختصة.

سودان تربيون.

المصدر : النيلين