«الخليج» الإماراتية: قطر تصر على السير في الاتجاه المعاكس لرغبات دول المنطقة
«الخليج» الإماراتية: قطر تصر على السير في الاتجاه المعاكس لرغبات دول المنطقة

انتقدت صحيفة «الخليج» الإماراتية، الصادرة اليوم الثلاثاء، السياسة القطرية، مؤكدة أنها تصر على السير في الاتجاه المعاكس لرغبات دول المنطقة التي تبحث عن الأمن والاستقرار، وذلك باستمرارها في سياستها الرعناء لمعالجة الأزمة معتقدة أن ذلك يوفر لها فرصة للنجاة من الاستحقاقات التي يجب عليها دفعها للتخلي عن إِعَانَة الإرهاب.

وذكرت الصحيفة - في افتتاحيتها التي جاءت تحت عنوان "قطر.. الاتجاه المعاكس" - أن الدوحة تبدى مكابرة في طريقة التعامل مع الأزمة التي أنتجتها بذاتها من أَثْناء الانغماس في إِعَانَة وتمويل الأعمال الإرهابية واستضافة رُؤَسَاءُ جماعة الإخوان الإرهابية على أراضيها الذين تثبت الأحداث يوما بعد آخر أنهم يقفون وراء معظم الشرور التي يواجهها عالمنا العربي والإسلامي".

وأضافت: "إن قطر تدرك أن ما أقدمت عليه أَثْناء السنوات القليلة السَّابِقَةُ من مؤامرات كان يستهدف ضرب النظام الخليجي والعربي عبر تشجيعها وتمويلها للإرهاب أملا منها في لعب دور أكبر من حجمها لذلك فإن سنوات التآمر والغدر والطعن في الظهر لا يمكن مسحها بجرة قلم، كذلك علي الجانب الأخر رَسَّخَ ذلك وزير الدولة للشؤون الخارجية الإماراتي الدكتور أنور قرقاش الذي طالب الدوحة بأن تترك ارتباكها وتقرأ بتمعن مبادئ الحل ومطالب الدول الأربع التي جرى الإعلان عنها".

وحذرت الصحيفة في الختام من أن سياسة قطر لن تجلب لها إلا مزيدا من العزلة في محيطها الخليجي والعربي لذلك فإن الحل يكمن في إبداء مرونة سياسية والتحلي بالعقل والحكمة ومراجعة السياسة الكارثية التي يتبناها تنظيم "الحمدين" قبل فوات الأوان.

المصدر : بوابة الشروق