الحكومة تلقي اللوم علي قتل أئمة المساجد في عدن وتشدد على ملاحقة الجناة
الحكومة تلقي اللوم علي قتل أئمة المساجد في عدن وتشدد على ملاحقة الجناة

عقدت الحكومة اجتماعا لها اليوم الأربعاء، برئاسة أحمد بن دغر، في العاصمة المؤقتة عدن (جنوبي البلاد)، بحضور محافظي محافظات عدن، ولحج، والضالع، وأبين، وعدد من القيادات العسكرية.

 

وبحسب وكالة الأنباء اليمنية «سبأ»، فإن الحكومة أدانت قتل أئمة المساجد في عدن، والتي كان آخرها مصرع إمام مسجد الثوار بالمعلا الشيخ شوقي كمادي، برصاص مسلحين مجهولين.

 

وشددت «على ضرورة ملاحقة الجناة وتقديمهم للعدالة والوقوف في وجه كل من يريد العبث بأمن الوطن والمواطن وإثارة القلاقل والفتن».

 

وأكدت الحكومة على ضرورة توحيد القرار العسكري والأمني، والذي لن يتحقق إلا من أَثْناء دمج كافة الوحدات العسكرية والأمنية تحت مظلتي وزارة الداخلية والدفاع.

 

وشددت على عدم تنفيذ أي مداهمات مالم تستند على معلومات حقيقية وتحريات دقيقة وأخذ إذن مسبق من النيابة العامة، كذلك علي الجانب الأخر استمع وزراء الحكومة إلى تقرير مفصل قدمه وزير الداخلية أحمد الميسري حول الوضع الأمني في عدن.

 

المصدر : المصدر اونلاين