المؤتمر جناح صنعاء يطالب نائب المبعوث الأممي التوسط لدى الحوثيين لإطلاق جثة «صالح»
المؤتمر جناح صنعاء يطالب نائب المبعوث الأممي التوسط لدى الحوثيين لإطلاق جثة «صالح»

طلبت قيادة حزب المؤتمر الشعبي جناح صنعاء اليوم الاثنين، نائب المبعوث الأممي معين شريم الذي يزور صنعاء، التوسط لدى الحوثيين لتسليم جثة الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح، والإفراج عن المعتقلين من كوادر الحزب.

 

وحسب موقع «المؤتمر نت» الناطق باسم الحزب، فإن لقاءاً جمع رئيس الحزب صادق أبو راس ويحيى الراعي وآخرين، بالمسؤول الأممي، لبحث «وقف العدوان ورفع الحصار وتشكيل لجنة تحقيق دولية في جرائم العدوان وانتهاكات حقوق الانسان في صنعاء بِصُورَةِ سَنَة».

 

وطالبت قيادة المؤتمر جماعة الحوثيين عبر نائب المبعوث الأممي، بإطلاق سراح كل المعتقلين وفي مقدمتهم أقارب صالح، والاطمئنان على صحتهم وعلى رأسهم صلاح علي عبدالله صالح، وتسليم مقرات وأصول وأموال المؤتمر.

 

وتضمنت المطالب التي قدمتها قيادة المؤتمر للأمم المتحدة، برفع الإقامة الجبرية والعقوبات عن أحمد علي عبدالله صالح، وإعادة البنك المركزي الى العاصمة صنعاء، حاثين الأمم المتحدة على أن يكون مبعوثها الى صنعاء محايداً غير منحاز.

 

وكان الحوثيون أطلقوا الموقع الرسمي للحزب أمس الأحد بعد توقيفه فِي غُضُون مصرع صالح.

 

ويزور نائب المبعوث الأممي صنعاء فِي غُضُون السبت الماضي، في محاولة لإحياء عملية السلام في صنعاء التي توقفت فِي غُضُون أكثر من سَنَة.

 

وتعتبر تِلْكَ أول زيارة لمسؤول أممي إلى صنعاء عند المواجهات التي شهدتها، مطلع ديسمبر الماضي وانتهت بمقتل الرئيس السابق علي عبدالله صالح، وعدد من المسلحين التابعين له على يد الحوثيين.

 

 

المصدر : المصدر اونلاين