الفرح والسعادة يزيّنان احتفال الشارقة
الفرح والسعادة يزيّنان احتفال الشارقة

الشارقة: «الخليج»

أضاءت الألعاب النارية، سماء الشارقة سرت «واجهة المجاز المائية»، إحدى أبرز الوجهات السياحية والعائلية الترفيهية في إمارة الشارقة، قلوب الجماهير ليلة أمس (الأحد)، باحتفال كبير تضمّن عروضاً للألعاب النارية استمرت لمدة 10 دقائق أضاءت سماء الإمارة في تمام منتصف الليل. وشهدت الواجهة توافد أعداد كبيرة من الجماهير ليشهدوا العد التنازلي لبداية العام الجديد 2018، والذين استمتعوا باللحظات الأكثر حماسةً وانبهروا بأحد أضخم احتفالات رأس السنة الجديدة في إمارة الشارقة وأكثرها تميّزاً. والجدير بالذكر، أنه تم تثبيت 16 منصة تَحْرِير ضخمة وسط بحيرة خالد لإطلاق الألعاب النارية وباستعانة خبراء دوليين ومتخصصين في تنظيم تِلْكَ العروض.
وحظي عدد كبير من الزوار بخدمات مميزة وفرتها إدارة واجهة المجاز المائية، حيث حرصت الإدارة على تقديم التسهيلات كافة للزوار بإضافتها لعدد من خدمات الرفاهية، مثل تقديم خدمة الحجوزات المسبقة في المطاعم والمقاهي المنتشرة في الواجهة ذات الإطلالات المباشرة على بحيرة خالد ومواقع تَحْرِير الألعاب النارية، إضافة إلى توفير خدمة صف السيارات. وفي هذا الشأن، حَكَى فِي غُضُونٌ قليل محمد فاضل المزروعي، مدير واجهة المجاز المائية: «أمضينا أمسية رائعة ومميزة شكّلت حدثاً مثالياً لاستقبال سَنَة 2018، حيث التمسنا سعادة الحضور كباراً وصغاراً وسعدنا بتفاعلهم الكبير مع ما قدمته لهم الواجهة من عروضٍ مبهرة للألعاب النارية التي أنارت سماء الشارقة».
وأضاف: «يُسعدنا نجاح هذا الحدث الذي كان ثمرة جهود هائلة لفرق عمل استثنائية حرصت على تفاصيل العرض فِي غُضُون المراحل الأولى للتخطيط وحتى التنفيذ. إضافةً إلى ذلك، قمنا بتقديم خدمات مميزة عالية المستوى لاقت بدورها على استحسان الزوار مثبتة أنها إضافة إيجابية وتأكيد على سعينا الدائم في إسعاد محبي الواجهة وروادها».
واستطاعت أعداد كبيرة من المتفرجين في مختلف أنحاء مدينة الشارقة مشاهدة عروض الألعاب النارية، بفضل الموقع الاستراتيجي لواجهة المجاز المائية الذي تحيط به مجموعة من الوجهات والمناطق السياحية الهامة في الإمارة، أبرزها: جزيرة النور، وجزيرة العلم، وكورنيش بحيرة خالد.
وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل المزروعي: «جَاهَرَ عدد كبير من الزوار عن سعادتهم ورضاهم، إذ قدمت سلسلة المطاعم والمقاهي المنتشرة في الواجهة قوائم مخصصة لاحتفالات ليلة رأس السنة».
احتفالاً برأس السنة الميلادية، وسعياً منها إلى بث جَوّ الفرح والبهجة بين سكان وزوار إمارة الشارقة على مدار العام، تزينت سماء القصباء، الوجهة السياحية والترفيهية العائلية الأبرز في إمارة الشارقة، ليلة أمس (الأحد)، بالألعاب النارية المضيئة التي عكست جمال ألوانها على مرافق ومباني المدينة مودعةً بذلك سَنَة 2017.
وابتهجت القصباء مع زوارها بقدوم سَنَة 2018 وسط فرحة الأطفال وعائلاتهم الذين اجتمعوا حول مائدة واحدة في المطاعم والمقاهي المنتشرة على ضفتي القناة المائية، كذلك علي الجانب الأخر التقطوا مجموعة من الصور التذكارية لتخليد لحظات السعادة في استقبال سَنَة مملوء بالخير والحب والعطاء.

5d0de51399.jpg
84988adde2.jpg

المصدر : الخليج