مصرع مدني وإصابة آخر بتفجير الحوثيين لمنزل في قرية العساكرة شرقي ذمار
مصرع مدني وإصابة آخر بتفجير الحوثيين لمنزل في قرية العساكرة شرقي ذمار

فجر مسلحو جماعة الحوثيين والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبدالله صالح، اليوم السبت، منزلاً على رؤوس ساكنيه في قرية العساكرة بمنطقة اسبيل، شرقي محافظة ذمار (وسط البلاد)، حسبما حَكَى فِي غُضُونٌ قليل سكان محليون.


وذكر السكان لـ«المصدر أونلاين»، إن تفجير المنزل أدى إلى مصرع أحد أفراد الأسرة التي تسكنه.


وأوضحوا إن مسلحين حوثيين اقتحموا القرية بحملة عسكرية مكونة من عدد من الأطقم، ومن ثم قاموا بتطويق منزل علي ناصر العسكري  بالديناميت، حينما كان السكان بداخله.


وأضافوا إن القتيل هو قريب مالك المنزل، بينما أُصيب آخر بجروح خطيرة.


وعمد الحوثيون أَثْناء سيطرتهم على محافظات البلاد، فِي غُضُون سَنَة 2014، إلى تفجير منازل معارضيها بالإضافة إلى دور العبادة وتحفيظ القرآن، بتهم عدة أبرزها أن ملاك المنازل «تكفيريين».

 

 

*الصورة من الارشيف لاحد المنازل التي فجرها الحوثيون
 

المصدر : المصدر اونلاين