«الصماد» و«العاطفي» حضرا عرضين عسكريين بالحديدة عند رصد الرياض مكافآت لمن يدلي بمعلومات عنهما
«الصماد» و«العاطفي» حضرا عرضين عسكريين بالحديدة عند رصد الرياض مكافآت لمن يدلي بمعلومات عنهما

نظمت جماعة الحوثيين اليوم الاثنين، عرضين عسكريين في مدينة الحديدة (غربي صنعاء)، بمناسبة تخرج دفعتين عسكريتين جديدتين، من المنطقة العسكرية الخامسة، التابعة للجماعة.

 

وحَكَت فِي غُضُونٌ قليل وكالة «سبأ» التابعة للحوثيين، إن رئيس ما يُسمى بـ«المجلس السياسي الأعلى» صالح الصماد حضر العرضين العسكريين، مشيراً إلى أن الخريجين سيكون لهم دور كبير في تغيير الموازين في الرد على جرائم «العدوان».

 

وذكرت إن الصماد ووزير الدفاع في حكومة الحوثيين (غير معترف بها)، اللواء محمد العاطفي، حضرا العرض الأول الذي نظمته قيادة المنطقة العسكرية الخامسة، بمناسبة تخرج دفعة «الصرخة»، والعرض الآخر الذي نظمته قوات الدفاع الساحلي، بمناسبة تخرج دفعة «الشهيد أبو شهاب الطالبي».

 

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل الصماد للخريجين «هناك الآلاف من زملائكم كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام أيضا ً في بقية المناطق والمعسكرات سيتخرجون لينظموا إلى الجبهات معكم ومع زملائكم الذين كانوا قبلكم».

 

ويأتي ذلك بعد ساعات من إِبْلاغ السعودية مكافآت مالية لمن يفضي بمعلومات عن 40 قيادياً حوثياً، على رأسهم زعيم الجماعة عبدالملك الحوثي، ومن بينهم الصماد والعاطفي، حيث رصدت 20 مليون دولار مقابل كل واحد منهما.

 

في السياق، حْكِي فِي غُضُونٌ وقت قليل جداً الحوثيون عن امتلاكهم منظومة صواريخ بحرية محلية الصنع اسمها «المندب»، تمتاز بدقتها العالية في إصابة الأهداف.

 

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل الصماد الذي زار معرض القوات البحرية والدفاع الساحلي، إن هذا الإنجاز الكبير سيضيف نقلة نوعية في معادلة المعركة مع العدو وقوة رادعة ستغير موازين المعركة.

 

وأشار إلى «أن أموال الخليج التي صرفت لشراء الولاءات والنيل من أقويَاءُ لِهُمْ حَرَيْتِهُمْ الـيمن والعالم ستعود عليهم حديداً وناراً».

 

وجاء الإعلان عن الصواريخ، بعد ساعات من اتهام التحالف العربي الذي تقوده السعودية، الحكومة الإيرانية بتزويد الجماعة بصواريخ باليستية.

 

المصدر : المصدر اونلاين