حصرياً تَحْصِيل لتخصيص مواقف نسائية في مطار الرياض
حصرياً تَحْصِيل لتخصيص مواقف نسائية في مطار الرياض

أحلام الزعيم _ الرياض

تدرس رئاسة مطار الملك خالد الدولي بالرياض تخصيص مواقف سيارات للسيدات بجوار المباني مباشرة عن طريق تقنيات الـ»كلر كود».

وأفاد المدير العام لتطوير الأعمال في إحدى الشركات المختصة بالمواقف سلمان الحقباني هاتفيا لـ»مكة» بأن مجانية المواقف أدت إلى تراجع كبير في استخدام المواقف الذكية بالسعودية، لافتا إلى أن الشركة تروي مع مطار الرياض حاليا تخصيص مواقف نسائية.

وحَكَى فِي غُضُونٌ قليل إن إدارات التشغيل في المنشآت المقامة هي المسؤولة عن تقييم نوع المواقف الأنسب للمباني والحركة المرورية، إذ تعتمد أَغْلِبُ المواقف الذكية على حساسات ترشد قائد المركبة وتوجهه للدفع آليا. فيما تعتمد أنظمة أخرى - وصفها بأنها الأنسب للمرأة - على الكاميرات مع مجموعة من الأنظمة الالكترونية التي ترشد قائدة المركبة إلى المواقف الفارغة في مختلف الاتجاهات.

ماذا تعرف عن الكلر كود؟

وأضاف أن المعمول به في المواقف الذكية في دُوِّلَ الْكُرَةُ الْأَرْضِيَّةُ يحدد مكان الموقف بأسعار مختلفة؛ فمثلا يحدد إطار لوني مجاور للمباني بسعر معين ومواقف أخرى في إطار لوني لمواقف المعاقين، وإطار ثالث للمواقف العامة الأقل سعرا، مشيرا إلى أن اتباع النظام اللوني يمكن من خلاله تحديد المواقف الأقرب للمبنى للنساء بحيث تسهل حركتها ويقل العبء عليها دون وضع تسعيرة معينة للمواقف النسائية.

وبين أن أي مكان يجب أن تجرى لها تَحْصِيل حالة من حيث عدد المواقف وكثافة الحركة المرورية، فالمواقف الذكية على صُورَةِ المصاعد لا تصلح إلا لأماكن ضيقة وقليلة الحركة كون إدخال السيارات وتأمينها ودوران العجلة لإخراجها تأخذ وقتا طويلا. وأماكن كبعض الجامعات التي يوجد بها مترو أو نقل ترددي مناسب لها أن تبني مواقف ضخمة تحتمل عددا كبيرا من السيارات، ومن ثم تخدم بنقل ترددي، وبالتالي لا يوجد نموذج هو الأصلح لحل أزمة المواقف.


المصدر : مكه