مجاهدي جازان: إصابة مهرب ومقتل الأخر بعد تناقل تَحْرِير النار
مجاهدي جازان: إصابة مهرب ومقتل الأخر بعد تناقل تَحْرِير النار

أحبطت فرق المجاهدين بمنطقة جازان عملية تهريب عبر الحدود السعودية اليمنية، إِسْتَولَت على خلالها كميات كبيرة من مخدر الحشيش، وقبضت على مهرب بعد إصابته ومقتل الأخر، إثر تَحْرِير النار عليهم عند محاولتهم الهرب غرب قرية سردياع التابعة لمحافظة العيدابي بمنطقة جازان .

ورَسَّخَ المتحدث الرسمي لفرع إدارة المجاهدين بمنطقة جازان، خالد عبدالله بن قزيز ، أن دوريات الفرقة الثالثة للمجاهدين بمحافظة فيفا التابعة للقطاع الجبلي، تمكنت من أحضار ومصادرة كمية من الحشيش المخدر، بعد أن وضعت دورياتها الراجلة عدة كمائن للمهربين باحدى المواقع الوعرة المتوقع اتخاذها، وأسفرت المواجهة بإصابة احد المهربين ووفاة الاخر جميعهم من الجنسية الافريقية وعثر بحوزتهم على عتلتين بداخلها كمية من مادة حشيش .

وأضاف أنه بتفتيش الموقع تم العثور على كميات اخرى بمواقع متفرقة بلغ العدد الاجمالي للمضبوط ٥١ بلاطة حشيش تزن ٥١ كيلو تم اسعاف المصاب بواسطة الهلال الاحمر وحضور الأدلة الجنائية لإكمال اللاجراءات النظامية.

وفِي عملية اخرى تمكنت دورية المعلومات الأمنية بالفرع اثناء المسح الميداني من رصد مجموعة من المهربين وضبط ٢٠ بلاطة من مخدر الحشيش في الموقع المسمى مناخل وإحالة القضية لجهة الاختصاص.

وأشار  إلى أن العملية لقيت متابعة واهتمام من مدير سَنَة فرع المجاهدين بمنطقة جازان، عبد الرحمن بن صالح المويشير، الذي أثنى على جهود رجال المجاهدين بالمنطقة.

وحرصهم على تكثيف مراقبتهم لحدود مسؤولياتهم ، والتصدي لكل جرائم التهريب، وعمليات دخول المتسللين، وإثنائهم عن تحقيق أهدافهم، أو المساس بأمن الوطن واستقراره.

رابط الخبر بصحيفة صحيفة البيان: مجاهدي جازان: إصابة مهرب ومقتل الأخر بعد تناقل تَحْرِير النار

المصدر : الوئام