ولي العهد يوجه بصرف 5 آلاف ريال أضحية العيد لمصابي القوات المسلحة
ولي العهد يوجه بصرف 5 آلاف ريال أضحية العيد لمصابي القوات المسلحة

نشر قبل 1 دقيقة - 3:48 م, 12 ذو الحجة 1438 هـ, 3 سبتمبر 2017 م

تواصل – متابعات

وجّه ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، بصرف معونة مالية قدرها خمسة آلاف ريال، لأضحية عيد الأضحى المبارك وللحقيبة المدرسية لجميع أسر شهداء القوات المسلحة في الحد الجنوبي والمصابين بعجز كلي، وذلك في إطار تلمسه حاجات أسر شهداء القوات المسلحة والمصابين بعجز كلي.

ووفقاً لـ “عكاظ” فقد رَسَّخَ مساعد مدير إدارة الشهداء والمحاربين القدماء بالإدارة العامة لشؤون المتقاعدين للقوات المسلحة ورئيس لجنة تحجيج ذوي شهداء ومصابي القوات المسلحة المقدم عبدالله بن عبدالرحمن الناصر “أن الإدارة نفذت التوجيه على الفور بصرف المعونة المالية للمستفيدين، وهي عبارة عن خمسة آلاف ريال، قُسمت على أساس 2000 ريال حجم أضحية عيد الأضحى المبارك، و3000 ريال للحقيبة المدرسية.

وأشار إلى أن هذا العام هو الأول الذي يتم فيه صرف تِلْكَ المساعدة، لافتاً إلى أن توجيه ولي العهد شمل كذلك علي الناحية الأخري ، بِصُورَةِ عام أيضا ً صرف مساعدة مالية أخرى في شهر رمضان المبارك الماضي بقيمة 10 آلاف ريال، وهي للعام الثاني على التوالي، بمثابة مساعدة للأسر في شهر رمضان.

من جهتهم، ثمن ذوو الشهداء والمصابين بالعجز الكلي اهتمام وتوجيه ولي العهد بصرف تِلْكَ المساعدات ما كان له الأثر البالغ في نفوسهم، مشيرين إلى أن هذا الاهتمام بأسر المصابين والشهداء يزيد من عزيمة جنودنا المرابطين في الحد الجنوبي حين يلمسون ما تقدمه الدولة لأبنائهم.

ورَسَّخَ المقدم الناصر، أن هذا العام السادس على التوالي الذي يتم فيه تحجيج أسر الشهداء والمصابين بعجز كلي، لافتا إلى أن مَجْمُوعُ من تم تحجيجهم هذا العام يزيد على 600 حاج، يمثلون نحو 180 أسرة، بلغ عدد المصابين منهم بعجز كلي أكثر من 40 حاجاً، إضافة إلى التكفل بدفع تذاكر طيران الحجاج، إضافة إلى تحمل حجم الهدي للمتمتع أو القارن.

المصدر : تواصل